رمز الخبر: ۱۲۷۹۹
تأريخ النشر: ۰۳ دی ۱۳۹۴ - ۰۸:۳۱
أكد قائد حركة انصار الله اليمنية، السيد عبد الملك بدرالدين الحوثي، ان النظام السعودي الجاهل والجماعات التي انتجها وفرخها في داخل الامة، ما هي الا ادوات اميركية لتفريق الامة.

واضاف السيد الحوثي في كلمته اليوم الاربعاء، بمراسم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف: ان الواقع المأساوي الذي تعيشه الامة هو نتيجة انحراف الكثير من المحسوبين عليها وانضمامهم لصفوف الاعداء.

واشار السيد الحوثي خلال كلمته التي نقلت عبر شاشات الفيديو الى الآلاف من انصاره، الى ان مناسبة المولد النبوي تشكل نافذة للضوء وافقا للخلاص ونورا يبعث على الأمل، وقال: ان مشكلة اكثر أبناء الامة اليوم هي ان نظرتهم للرسول (ص) نظرة ناقصة وان الاسلام يتلخص في الطقوس والعبادات.

واعتبر السيد الحوثي جاهلية اليوم برجالها وقادتها وجيوشها، بانها أسوا واكثر خطورة على البشرية من الجاهلية الاولى، واضاف: اذا كانت جاهلية الأمس تقتل بالسيف والخنجر فان جاهلية اليوم تستخدم افتك أنواع الأسلحة لقتل آلاف البشر.

وراى السيد الحوثي ان المشكلة التي تعاني منها اليوم الامة هو الاستعباد الذي يريده منها الاميركي والاسرائيلي وان شرارها يستعبدون ابناءها، مشددا بالقول: ان الاسلام لا يريد منا أن نستعبد أحدا ولا ان نسمح لأحد باستعبادنا.

واشار الى ان الامة اليوم متفرقة وعملية التفريق مستمرة وبعض أبناء الأمة يستجيبون لهذه الفرقة وقال: من هذا المنطلق نرى الكثير من أبناء الأمة ينخدعون بالتيار التكفيري الذي يدفعهم الى تفجير أنفسهم.

وقال ان من مظاهر الخلل الفكري في الأمة هو قناعتها بأن اميركا تدافع عن حقوق الانسان أو أن "اسرائيل" تسعى للسلام واضاف: ابرز مشاكل الامة يتمثل بالاختلال في الوعي والاختلال بالقيم وغياب المشروع الحقيقي للامة وحلول بدائل الاعداء.

وتابع زعيم حركة انصار الله قائلا بانه حينما غاب المشروع الحقيقي للامة، حلت مشاريع الاعداء التي تستهدفها بالدرجة الاولى، مشددا بالقول: ان النظام السعودي الجاهل والجماعات التي انتجها وفرخها في داخل الامة، ما هي الا ادوات اميركية لتفريق الامة.

واضاف: ان الشعب اليمني العظيم ورغم كل ما يعانيه من العدوان الظالم من النظام السعودي وعملائه فهو متمسك بقيمه الاسلامية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین