رمز الخبر: ۱۲۷۹۳
تأريخ النشر: ۳۰ آذر ۱۳۹۴ - ۰۸:۰۵
أعلنت الحكومة العراقية الأحد أن القوات التركية لم تبدأ بالانسحاب من أراضي البلاد كما أعلنت وزارة الخارجية التركية.

ونقلت "السومرية نيوز" عن سعد الحديثي المتحدث باسم المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي قوله: "لم يحدث أي انسحاب للقوة التركية بعدما طالبت الحكومة العراقية بسحب هذه القوة إلى الحدود البرية الدولية بين العراق وتركيا"، مستطردا أنه "لم يحدث أي انسحاب من هذا النوع".

وأضاف الحديثي: "الأعضاء الخمسة الدائمون، وغير الدائمين في مجلس الأمن الدولي أكدوا أحقية موقف العراق، وهناك رسائل مشجعة بأن مجلس الأمن سيتبنى دعوة العراق لسحب هذه القوة التركية".
من جهتهم أكد مسؤولون عراقيون أن السلطات لم ترصد أي تحرك كبير للقوات التركية، لافتين إلى تحرك أربع دبابات تركية فقط في الساعات الماضية من الأحد من أربع مواقع تتخذها القوات التركية قاعدة لها في بعشيقة قرب مدينة الموصل.
وكان وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري قد رحب بإعلان تركيا أنها ستواصل سحب قواتها من العراق، مؤكدا أن الحكومة ماضية في خطواتها في مجلس الأمن والجامعة العربية إلى أن يتحقق الانسحاب الكامل.
جاء ذلك بعد إعلان وزارة الخارجية التركية عن حصول "سوء تفاهم" بين أنقرة وبغداد، قائلة في بيان صدر السبت إن تركيا "تؤكد تمسكها بمبادئ وحدة أراضي العراق وسيادته وتعترف بحصول سوء تفاهم مؤخرا مع الحكومة العراقية بشأن نقل قوات الدفاع بغية دعم برنامج تدريب القوات العراقية المناهضة لداعش".
وذكر البيان أن تركيا إذ تأخذ بعين الاعتبار قلق الجانب العراقي واستجابة لمتطلبات محاربة داعش ستستمر في سحب قواتها التي أصبحت سببا لسوء التفاهم الحالي، من محافظة الموصل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین