رمز الخبر: ۱۲۷۸۰
تأريخ النشر: ۲۸ آذر ۱۳۹۴ - ۰۸:۱۹
أعلن مسؤول في الكيان الإسرائيلي، الخميس، إن اسرائيل وتركيا توصلتا إلى تفاهمات لتطبيع العلاقات بين الجانبين، التي توترت كثيرا، بعيد هجوم البحرية الإسرائيلية على سفينة تركية كانت تقل مساعدات إلى قطاع غزة عام 2010.

بدوره اكد مسؤول في الخارجية التركية حصول المحادثات الإسرائيلية التركية في سويسرا مشيرا الى التوصل لتفاهم مع إسرائيل وان الاتفاق قد يكون قريباً.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن اجتماعاً سرياً جرى بين رئيس الموساد ومساعد وزير الخارجية التركية في سويسرا، "إنتهى بورقة تفاهمات أولية".

وبحسب القناة العاشرة الإسرائيلية فإن هذه التفاهمات من المتوقع ان يتم التوقيع عليها "في الايام القريبة".

ومن جملة التفاهمات بين الجانبين الإسرائيلي والتركي سماح أنقرة بمرور أنبوب لنقل الغاز على أراضيها، وكذك "البدء فوراً" بمداولات حول شراء تركيا للغاز من إسرائيل.

وجاء في المعلومات التي أوردتها وسائل الإعلام الإسرائيلية، قبول أنقرة بتقييد نشاط حماس على الأراضي التركية، ومنع المسؤول في حركة حماس صالح العاروي من الدخول إلى البلاد، فضلاً عن عدم سماحها بـــ "الانشطة الارهابية".

وفي ورقة التفاهمات أيضاً الدعوة إلى إعادة السفراء بين الجانبين، وإلغاء الدعاوى ضد جنود الجيش الاسرائيلي بعد حادثة سفينة مرمرة.وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن تل ابيب وافقت على دفع عشرين مليون دولار تعويضات لضحايا السفينة، فضلاً عن إقامة تل أبيب لصندوق خيري لمتضرري "مرمرة".

ووصفت القناة العاشرة الإسرائيلية العلاقات بين أنقرة وتل أبيب بأنها "أمام تحول تاريخي" .

وفي ظل التوتر الحالي بين تركيا وروسيا يقول مسؤولون إسرائيليون إن أنقرة عبرت عن اهتمام جديد باستيراد الغاز الطبيعي من إسرائيل.

وقال المسؤول إنه وفقا للاتفاق الذي تم التوصل إليه في سويسرا فإن البلدين سيناقشان احتمال إنشاء خط أنابيب لمد تركيا بالغاز. 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین