رمز الخبر: ۱۲۷۷۸
تأريخ النشر: ۲۶ آذر ۱۳۹۴ - ۱۲:۵۲
اعلن ناشطون سياسيون نيجيريون بان الحكومة والجيش يقومان باحراق اجساد المسلمين الذين قتلوا في المجزرة الاخيرة التي وقعت في مدينة زاريا او دفنها في قبور جماعية.

وافاد تقرير لوكالة انباء "فارس" ان الناشطين السياسيين النيجيريين يقولون بان الجيش النيجيري قام بدفن عدد كبير من اجساد المسلمين من أتباع مدرسة أهل البيت عليهم السلام الذين قتلوا اخيرا على يد قوات الجيش في قبور جماعية واحراق قسم اخر منها ايضا.

واضاف هؤلاء بانه ليس من المعلوم بالضبط عدد الذين قتلوا من الحركة الاسلامية على يد قوات الجيش النيجيري لذا فانهم يسعون لمحو اي شاهد او وثيقة كي لا يتضح حجم جريمتهم.

ويرى الناشطون بانه لو كانت لدى الجيش ادلة مقنعة لارتكابهم هذه المجزرة المروعة لما بادروا ابدا الى دفن الاجساد سرا او احراقها.

وكانت قوات الجيش النيجيري وبذريعة محاولة الحركة الاسلامية اغتيال قائد الجيش وغلق الطرق بسبب التجمعات قد هاجمت حسينية "بقية الله" ومنزل زعيم الحركة الشيخ ابراهيم زكزكي في مدينة زاريا وقتلوا المئات من المسلمين.

وقالت الدكتورة نصيبة نجلة الشيخ زكزكي في تصريح ادلت به لقناة "برس تي في" قبل ايام حول عدد قتلى الحادث انها سمعت بان عدد القتلى بلغ 450 شخصا وانه قيل لها بان هنالك اجساد 300 شخص فقط في المستشفى وانهم يتوقعون بان يبلغ العدد الكلي الف قتيل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین