رمز الخبر: ۱۲۷۵۹
تأريخ النشر: ۲۴ آذر ۱۳۹۴ - ۲۱:۴۵
صرح الرئيس الايراني حسن روحاني ان البعض يسعى لبث الفرقة والخلاف بين المسلمين مؤكدا ضرورة فتح تحقيق بحادث قتل المسلمين من اتباع اهل البيت عليهم السلام في نيجيريا من قبل لجنة تقصي الحقائق ومتابعة وضع المتضررين.

وبحث روحاني في اتصال هاتفي مع نظيره النيجيري محمد بوهاري التطورات الاخيرة في العالم الاسلامي والحادث الاخير في شمال نيجيريا.

واشار روحاني خلال الاتصال الهاتفي الى الزيارة الاخيرة للرئيس النيجيري لطهران ونتائجها المثمرة على العلاقات الثنائية واجتماع قادة الدول المصدرة للغاز معتبرا ان تطوير وتنمية العلاقات بين البلدين يصب في صالح شعبي البلدين والعالم الاسلامي داعيا الى تعاون مشترك لضمان الامن في العالم الاسلامي.

واكد روحاني ضرورة اتحاد المسلمين مع بعضهم البعض في ظل الظروف التي بات الارهاب يهدد امن الكثير من الدول المسلمة وقال لاينبغي ان نسمح بان تتحول الخلافات الجزئية الى صراع وخلافات عميقة لان حماية ارواح المسلمين واجب اساسي وشامل. 

وضمن سؤاله عن وضع المتضررين بهذا الحادث لاسيما زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا قال روحاني انه لاسبيل امام جميع المسلمين سوى الاتحاد والتضامن لبناء مستقبل بلادهم مضيفا ان العالم الاسلامي بات اليوم بحاجة الى الهدوء وتسوية مشاكله سلميا اكثر من اي وقت مضى.

واكد روحاني ضرورة تشكيل لجنة لتقصي الحقائق في هذا الحادث وقال اننا ننتظر من الحكومة النيجيرية في الظرف الراهن ان تكسب ود جميع المتضررين وان تتخذ قرارات حاسمة لقطع دابر مثل هذه الاضطرابات .

واعلن روحاني ان البعض يسعى اليوم لبث الفرقة والاختلافات في اوساط المسلمين بالبلدان الاسلامية وقال يتعين على الجميع ان يشعر بالمسؤولية ازاء صيانة صورة الاسلام ووحدة المسلمين في العالم وان يزيدوا من يقظتهم في هذا المجال.

واعرب روحاني عن استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتقديم اي نوع من الدعم لاسيما ايفاد فرق طبية لمعالجة المجروحين ومتضرري الحادث وتسكين الامهم .

بدوره اعرب الرئيس النيجيري محمد بوهاري خلال الاتصال الهاتفي عن شكره لمتابعة الرئيس الايراني وما يبديه من حساسية ازاء وضع المسلمين في العالم ونيجيريا مستعرضا ملابسات هذه الحادث المؤسف مؤكدا التزامه بحقن دماء المسلمين في هذا البلد.

واشار الى عزم الحكومة النيجيرية على متابعة اسباب ودوافع الحادث وقال لقد امرت باعداد تقرير دقيق عن هذا الحادث وطالبت مسؤولي المحافظة المعنية بان يبدو رد فعلهم ازاء الحادث مؤكدا انه سيبذل ما بوسعه للحفاظ على الهدوء ومعاقبة المقصرين في هذا الحادث .


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین