رمز الخبر: ۱۲۷۳۸
تأريخ النشر: ۲۲ آذر ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۹
أعلن العراق اليوم السبت عن اصابة المساعد الأول لزعيم تنظيم داعش الارهابي ابراهيم عواد الذي يلقب نفسه بـ(ابو بكر اللبغدادي) ومقتل قياديين بالتنظيم بضربة جوية غرب الانبار على حدود سوريا.

واعلنت خلية الصقور الاستخبارية، اليوم السبت، عن مقتل وإصابة اكثر من 15 عنصرا من تنظيم (داعش) بينهم قياديون بارزون والمساعد الاول لزعيم التنظيم الارهابي بضربة جوية عراقية على الحدود مع سوريا، غرب الانبار، مركزها مدينة الرمادي،( 110 كم غرب بغداد).

وقالت الخلية في بيان، إنه "بعملية نوعية جديدة لخلية الصقور الاستخبارية وبعد رصدها لتحرك المجرم المساعد الاول لابي بكر البغدادي المجرم المدعو ابو علي الانباري وحال دخوله منطقة العش بمنطقة الجزيرة على الحدود مع سوريا، غرب الانبار"، مبينة أنه "بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة قام طيران القوة الجوية يمعالجة المقر بإصابة مباشرة اسفرت عن مقتل 15 ارهابيا وجرح اخرين".

وأضافت الخلية أن "العملية ادت ايضا الى حدوث انفجار داخل المكان يعتقد بانها احزمة ناسفة عائدة للارهابيين"، مشيرة إلى أنه "كان من بين الجرحى المدعو ابو علي الانباري الذي تم نقله مباشرة إلى منطقة البو كمال السورية".

وتابعت الخلية انه "تأكد لدى ابطال الخلية أن من اهم قتلى هذه العملية ابو امنه المصري الملقب بالسيد وكان يعمل مع ابو ايوب المصري قبل سقوط النظام، وابو همام الزبيدي وهو قيادي وعسكري سابق من المشاركين في مجزرة سبايكر وكان قد هرب الى سوريا مع المجرم وسام الزبيدي (ابو نبيل) وعاد قبل ايام لتسلم القيادة في محافظة صلاح الدين، ومحمد حميد العسافي الملقب بـ(ابو هاجر العسافي) وهو قيادي مقرب من المجرم البغدادي، إضافة إلى الهارب من سجن بادوش بشير شهاب الجشعمي الملقب بـ(ابو عادل) وهو مسؤول منطقة العش". 

يذكر أن تنظيم (داعش) يسيطر على أهم وأبرز مدن الأنبار منذ عام تقريباً على الأحداث والمعارك والمواجهات بين القوات الأمنية والعشائرية ومن أبرز المناطق التي هي تحت سيطرة التنظيم هي الفلوجة والقائم الحدودية بين العراق وسوريا وهيت وراوة ونواح أخرى منها كرمة الفلوجة القريبة من حدود العاصمة بغداد. 


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین