رمز الخبر: ۱۲۶۷۳
تأريخ النشر: ۱۴ آذر ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۴
أكد محمد النمر شقيق الشيخ نمر النمر أن الملك السعودي لم يصدر عفوا بحق الشيخ، ويأتي وذلك بعد أن تحدثت وسائل إعلام سعودية عن قرب تنفيذ حكم الإعدام بـ 55 شخصا دفعة واحدة قريبا.

وقالت وسائل الإعلام السعودية أن هؤلاء الـ 55 الصادر بحقهم حكم الإعدام الذين سيجري قريبا إعدامهم، هم الشيخ نمر النمر و9 آخرين شيعة، إضافة إلى 45 من قيادات وأعضاء تنظيم القاعدة.

وقال محمد النمر في تغريدة على موقع "تويتر" الخميس الماضي "مالم يكن الشيخ النمر بين أهله في العوامية في القطيف، فكل ما يشاع عن عفو من الملك هو تسريب لا صحة ولا اعتبار له وغرضه اللعب بالأعصاب".

وكانت وكالة الأنباء الفرنسية نقلت قبل ثلاثة أيام عن شقيق الشيخ النمر الآخر جعفر النمر قوله "أن معنويات الشيخ مرتفعة بالرغم من التقارير عن احتمال تنفيذ الحكم به قريبا"، وذلك إثر زيارته له الثلاثاء الماضي في السجن".

واتت تصريحات جعفر النمر بعد قيامه وعدد من أفراد العائلة، وبينهم والدته، بزيارة الشيخ الشيعي نمر النمر لمدة ساعة في سجن الحائر قرب الرياض.

وكانت المحكمة الجزائية حكمت على الشيخ النمر بالإعدام في أكتوبر الماضي، وصدقت على الحكم المحكمة العليا بعد سنة. وبعد تثبيت الحكم في المحكمة العليا، يعود الأمر إلى ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز، إما الموافقة على تنفيذه، أو تعليق تنفيذه ، أو العفو عنه.

وتتهم السلطات الشيخ النمر بقيادة احتجاجات في المنطقة الشرقية حيث تقطن الأقلية الشيعية، و"إشعال الفتنة الطائفية" و"الخروج على طاعة ولي الأمر".

هذا وقد تجمع يوم الجمعة 4 ديسمبر/كانون الأول حشد من مؤيدي نمر النمر في ساحة مسجد المسألة ساحة القلعة في القطيف وذلك لتلبية دعوة جمعة التضامن الكبري، وقد تجمع هؤلاء المؤيدين لدعم نمر النمر والتضامن معه حتى لا تقوم السلطات بتنفيذ حكم الإعدام الصادر بحقه.

وقد دشن النشطاء المؤيدين له أيضا هاشتاج تحت إسم "جمعة التضامن الكبرى" لتقديم الدعم له ودعوة المؤيدين للنزول، وقد طالب النشطاء المؤيدين له بضرورة  إطلاق سراحه وعدم تنفيذ حكم الإعدام.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین