رمز الخبر: ۱۲۶۵۱
تأريخ النشر: ۱۰ آذر ۱۳۹۴ - ۰۶:۳۸
عين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الأحد الوزير "يريف ليفين" على رأس طاقمين ائتلافيين لبحث تغيير طريقة الحكم وتصويت الإسرائيليين خارج الاراضي المحتلة.

وفي تصريحات إعلامية، قال الوزير "ليفين" إن الهدف من تغيير طريقة العمل إيجاد طريقة تضمن استقرار السلطة والحكم وترفع من قدرة الحكومة على تنفيذ برامجها، مؤكدا نيته الانتهاء من الأعمال التمهيدية بسرعة وعرض اقتراح السماح للإسرائيليين في الخارج بالتصويت للمصادقة عليه في أسرع وقت ممكن.

وفيما يتعلق بتغيير طريقة الحكم فتم طرح اقتراح يقضي بإلغاء الإجراء الرسمي البروتوكولي الذي يسمح لرئيس الكيان بإعلان اسم المكلف بتشكيل الحكومة وإلقاء هذه المهمة بشكل تلقائي على الحزب الأكبر في الكنيست دون حاجة لتوصية بقية الأحزاب بتكليفه كما هو معمول به حاليا.

وبحسب قانون دولة الاحتلال فإن حاملي الجنسية الإسرائيلية المقيمين في الخارج الحق في التصويت إلا إذا عادوا إلى إسرائيل في يوم الانتخابات وسبق أن قدمت اقتراحات عديدة تتعلق بالسماح لهم بالتصويت في بلدان أقامتهم دون حاجة للعودة إلى الاراضي المحتلة لكن هذه الاقتراحات لم تلق نجاحا خاصة أن التقديرات السياسية تشير إلى تمتع اليمين الإسرائيلي بأغلبية كبيرة في أوساط الصهاينة خارج الاراضي المحتلة.

وكان مركز البحوث والمعلومات التابع للكنيست قد فشل في تقديم معطيات احصائية حول عدد الإسرائيليين المتواجدين في الخارج لكن مكتب الإحصاء المركزي قدر عددهم عام 2009 بـ 500 ألف إسرائيلي وهذا العدد لا يشمل الأطفال الذين ولدوا أثناء إقامة والديهم خارج الاراضي المحتلة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین