رمز الخبر: ۱۲۶۲۷
تأريخ النشر: ۰۷ آذر ۱۳۹۴ - ۰۷:۴۰
كشف رئيس مؤسسة تعبئة المستضعفين في ايران (بسيج) العميد محمد رضا نقدي عن اعتقال جواسيس لأميركا في البلاد كانوا يتلقون الاوامر عبر وسيط واحد من وزير الخارجية الاميركي جون كيري للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار في كلمة له القاها قبيل خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت في مدينة ري (جنوب طهران) اليوم، الى ان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اشرف شخصيا على تخطيط  وادارة وتوجيه 34 مخططا للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار العميد نقدي الى ان اميركا خصصت اكثر من ملياري دولار كميزانية سرية للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية مبينا ان 200 مليون دولار من هذه الميزانية يتم انفاقها باوامر مباشرة من قبل وزير الخارجية الاميركي جون كيري.

واكد ان اميركا قامت بمحاولات للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية تزامنا مع اجراءها المفاوضات مع الجانب الايراني مشيرا الى الاعترافات الهامة التي ادلى بها الجواسيس المعتقلون في الاونة الاخيرة.

واعتبر العميد نقدي ان الفضاء الافتراضي والسياحة وتنفيذ اعمال الشغب في الشوارع وخلال الانتخابات تعد من بين هذه المخططات للاطاحة بالنظام لافتا الى تلقي الجواسيس المعتقلين تدريبات لتنفيذ هذه المخططات.

واعتبر تغلغل العدو يعد الاداة الوحيدة له بعد هزائمه المتكررة محذرا المسؤولين الايرانيين من ان العدو متربص لطعن النظام من الظهر.

ولفت الى دعم اميركا المتواصل للعصابات الارهابية وتدريب و تزويد الارهابيين التكفيريين في شرق البلاد مبينا ان دعم اميركا المستمر لزمرة (خلق ) الارهابية وانشاء عشرات القنوات عبر الاقمار الصناعية لتنفيذ العمليات التخريبية من قبل الارهابيين واعداء الثورة الاسلامية و توزيع المخدرات بين صفوف ابناء الشعب سيما الشباب تعد جانبا من الجرائم التي تقوم بها امريكا اليوم ضد الشعب الايراني.

وشدد العميد نقدي على ان اميركا لن تتخلى عن سياسة الاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية بعد مضي 36 عاما وتواصل بقوة كبيرة هذه السياسة العدائية ضد البلاد.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین