رمز الخبر: ۱۲۴۸۲
تأريخ النشر: ۱۸ آبان ۱۳۹۴ - ۱۲:۴۶
اكد مساعد الخارجية الايرانية لشؤون اسيا واوقيانيا ابراهيم رحيم بور بان النجاح يكمن في التعاطي الجيد مع الجوار.

وخلال الاجتماع المشترك الذي عقد صباح اليوم بين السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية الايرانية في الخارج والمحافظين في البلاد، اعتبر رحيم بور المحافظين بانهم حراس المواقع فيما السفراء بمثابة الراصدين في العالم.

واعتبر سر النجاح بانه يكمن في التعاطي الجيد مع الجوار وقال، علينا الا نثير الخوف لدى الجيران ليقعوا في احضان "اسرائيل" وينبغي ان نثبت باننا نسعى للعمل على قاعدة الجميع رابح والرؤية الاقتصادية.

وقال مساعد الخارجية الايرانية، لحسن الحظ ان رؤية الحكومة الحادية عشرة للخارج ليست امنية رغم الخبرة الامنية الماضية لرئيس الحكومة.

واضاف رحيم بور، انه من بين 15 دولة جارة تمتلك 11 دولة مصادر النفط والغاز وبامكاننا القيام بانشطة اقتصادية جيدة معها.

واكد مساعد الخارجية ضرورة تعزيز الترانزيت وتطوير صادرات الخدمات التقنية والهندسية للدول الجارة.

كما اكد ضرورة ان تولي وزارة الداخلية الاهتمام بالقضايا الاقتصادية كوزارة الخارجية في اطار صيغة محددة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین