رمز الخبر: ۱۲۴۵۴
تأريخ النشر: ۱۴ آبان ۱۳۹۴ - ۱۲:۲۹
اعلن رئيس السلطة القضائية الايرانية اية الله صادق املي لاريجاني اننا ندعم المقاومة السورية ولانخشى الاعلان عن هذا الدعم مؤكدا ان الضغوط الغربية لاتجعلنا نستسلم لان المؤمن لايستسلم الا لله سبحانه وتعالى.

وفي كلمته خلال استقباله النخب واساتذة الجامعات في محافظة مازندران امس الاربعاء قال املي لاريجاني انه على صعيد مقارعة الاستكبار يجب ان نستذكر بان لانخشى اي شئ مادامنا مع الله وبالطبع لانقول ان نتخلى عن العقلانية وان نشهر سيوفنا على الجميع بل نلتزم بالعقلانية القرانية والالهية.

من جهة اخرى قال املي لاريجاني ان قضية الحداثة وتاثيراتها هي مسالة اساسية لها مظاهرها الخاصة وهي انطلقت من الغرب وقد طغت على منتجات الغرب ومدنيته واضاف ان الغرب يحاول املاء طريقة حياته على سائر البلدان وذلك من خلال الافلام التي ينتجها اوالقصص التي يكتبها و يسوقها.

وافاد بان الغرب رسم نهج حياة لشعوبه يختلف عن نهج الحياة الاسلامية واضاف انه يجب ان نتناول دواعي الاهتمام بقضية الحداثة والتجدد وانتشاره بهذا الشكل.

ودعا املي لاريجاني الى العمل على تبيين طريقة الحياة القرانية وصولا الى الحياة الطيبة دون حياة اللهو واللعب التي يروج لها النهج الغربي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین