رمز الخبر: ۱۲۴۲۳
تأريخ النشر: ۱۱ آبان ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۱
استشهد الشاب الفلسطيني فادي حسن عيسى الفروخ (29 عاما) من بلدة سعير اليوم الأحد، برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي في منطقة مثلث بيت عينون شرق مدينة الخليل، بدعوى محاولته طعن جندي اسرائيلي.

وقال شاهد عيان ، إنه شاهد شاباً وقد اصابه جنود الاحتلال بالرصاص في منطقة مثلث بيت عينون، ومنعوا سيارة اسعاف فلسطينية من الوصول اليه.

وأضاف شاهد العيان، بان جنود الاحتلال اطلقوا على الشاب أكثر من رصاصة، وقد وقع على الارض دون حراك، واحاط به جنود الاحتلال، في منطقة بعيدة عن الشارع الرئيسي.

وتابع في حديثه: "قام جنود الاحتلال بتغطيته بكيس أسود اللون، وحضر الى المكان أعداد كبيرة من جنود الاحتلال، ومنعوا طواقم الاسعاف من الوصول اليه لاسعافه، لقد اعدموه بدم بارد".

وتحدثت المواقع العبرية أن الشاب قد حاول طعن أحد الجنود على مفرق بيت عينون وقد اطلق عليه الرصاص.

وقال أحد المسعفين في الهلال الاحمر، بانهم حاولوا الوصول الى الشاب في العشرينيات من عمره، لتقديم الاسعافات له، لكن جنود الاحتلال منعوهم من الاقتراب منه، وتم اجبارهم تحت تهديد السلاح على الابتعاد عن المنطقة.

وأضاف، بانه شاهد الدماء تنزف منه وقد اصيب بعدة رصاصات، مرجحاً بأنه قد استشهد.

في غضون ذلك، قام جنود الاحتلال بالاعتداء على بعض الصحفيين الذين حاولوا الاقتراب من مكان الحادث لتغطية الحدث، فأجبروهم على الابتعاد ابضاً عن المنطقة.

ونقل جنود الاحتلال الشاب بعد تغطيته في سيارة اسعاف تابعة لجيش الاحتلال ونقله من المنطقة الى مكان مجهول.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین