رمز الخبر: ۱۲۰۵
تأريخ النشر: ۰۱ مهر ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۴
وعد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بالكشف عما يجري خلف كواليس الامم المتحدة في الوقت المناسب، واعتبر ان مشاركته باجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة تهدف الى ابلاغ رسالة الشعب الايراني الرامية الى اصلاح ادارة العالم./ و أشار احمدي نجاد الى برنامج عمله خلال تواجده بنيويورك وأعلن عن عزمه لقاء رؤوساء دول واجراء مقابلات مع بعض وسائل الاعلام من مختلف قارات العالم.
شبکة بولتن الأخباریة: وعد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بالكشف عما يجري خلف كواليس الامم المتحدة في الوقت المناسب، واعتبر ان مشاركته باجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة تهدف الى ابلاغ رسالة الشعب الايراني الرامية الى اصلاح ادارة العالم.

وقال احمدي نجاد اليوم السبت في تصريح بمطار مهر اباد الدولي قبيل توجهه الى نيويورك للمشاركة في الجمعية العامة للامم المتحدة بدورتها الـ 67، إن ظاهر الامم المتحدة يوحي بأنها تعمل من أجل الدفاع عن حقوق الشعوب لكن حقيقة‌ الأمر ليست كذلك،‌ متوعدا بأنه سيكشف في الوقت المناسب عن حقيقة ما يجري في دهاليز الامم المتحدة.

و أشار احمدي نجاد الى برنامج عمله خلال تواجده بنيويورك وأعلن عن عزمه لقاء رؤوساء دول واجراء مقابلات مع بعض وسائل الاعلام من مختلف قارات العالم. كما أنه سيلتقي الامين العام للامم المتحدة والجالية الايرانية بالولايات المتحدة الاميركية.

وأكد أحمدي نجاد أنه خلال هذه الزيارة الى نيويورك سيكون ممثلاً لحركة عدم الانحياز الى جانب تمثيله للشعب الايراني بالجمعية العامة للامم المتحدة،‌ مشدداً على أن حركة عدم الانحياز سبق وصوّتت لصالح العمل من أجل تغيير هيكلية اداره العالم وحلحلة الازمة السورية عبر عقد اجتماعات بالجمعية العامة للامم المتحدة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین