رمز الخبر: ۱۱۶۶۵
تأريخ النشر: ۲۸ مرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۵
قال وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان ، ان منظمة صناعات الجوفضاء تعمل حاليا على زيادة دقة الاصابة وتحصين المنظومات الصاروخية الباليستية الوطنية ضد الحرب الالكترونية ومن الاستهداف.

واضاف دهقان ، في مؤتمر صحافي يوم الثلاثاء بمناسبة يوم الصناعات الدفاعية ، ان خطة شاملة تمتد لاربع سنوات يتم التحرك خلالها حاليا ترمي لسد جميع حاجات الصنوف والاقسام الدفاعية للبلاد وكذلك خفض النفقات بصورة استراتيجية والتي ادرجت على جدول الاعمال ايضا ويلاحظ اليوم انخفاضا بنسبة 20 بالمئة في المواضيع الجارية.

ولفت الى ان الكثير من مشاريع تأمين الاسلحة والمعدات الدفاعية داخل البلاد قد حققت نتائج مطلوبة حيث تجاوزت نسبتها 30 بالمئة.

واشار الى الطاقات الهائلة التي تمتلكها البلاد في القطاع الصناعي موضحا ان الكثير منها يمكنها دعم عملية التنمية الوطنية كقطاعات النفط والغاز والاتصالات والاعمار.

واعتبر ان الوزارة تؤكد ايضا على شؤون الدفاع المدني لافتا الى ان مراكز ومؤسسات الصناعات الدفاعية قد نقلت الى خارج المدن.

واشار الى مشاريع تصنيع الصواريخ في البلاد وقال، ان بعض هذه المشاريع الاستراتيجية قد بلغت نتائج نهائية ومنها رفع مستوى الدقة في المديات البعيدة وتطوير رؤوسها الحربية.

وقال ، ان العمل جار حاليا لتطوير الصواريخ البرية حيث دخلت بعض منظومات صواريخ كروز ساحل - بحر في الحيز العملاني.

ولفت الى ان القوات المسلحة الايرانية تمتلك ترسانة تضم افضل الصواريخ المضادة للدروع.

واشار الى تقدم الصناعات الدفاعية الايرانية في القطاع البحري وقال، ان غواصة حديثة ايرانية الصنع تزن 500 طن ستنضم خلال العام (الايراني) الجاري الى سلاح البحرية كما ان مشاريع اخرى يتم العمل بها حاليا لتصنيع غواصات ذات ابعاد واوزان اكبر.

وفي ميدان الاتصالات قال العميد دهقان ان جميع اجهزة اللاسلكي يتم تطويرها حاليا كما يتم العمل على تطوير الرادارات باتجاه انظمة بسيو.

واشار الى قرار روسيا بالغاء حظر تسليم منظومة S300 الصاروخية لايران ، موضحا ان الروس يعتزمون اجراء تغييرات ترمي لتحديث هذه المنظومة.

ولفت الى صياغة اتفاق جديد ومن المقرر زيارة وفد ايراني لروسيا للتوقيع على الاتفاق النهائي بين البلدين حول هذا الموضوع.

واوضح، ان وزارة الدفاع الايرانية كانت قد اوصت شراء 3 كتائب من منظومة S300 لكنها اضافت كتيبة اخرى. 

وقال، ان وزارة الدفاع الايرانية قدمت طلبا للجانب الروسي لشراء مقاتلات ولم تقدم اي طلب لفرنسا حول هذا الموضوع واستبعد اي تعاون عسكري مع هذا البلد.

واشار الى قرار مجلس الامن ، مشددا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترفض اي قيود ولن تستأذن احدا في شؤونها الدفاعية.

واكد موقف ايران الداعم لكل المقاومين في مواجهة اميركا والكيان الاسرائيلي.

كما اكد ان ايران لم تسع يوما لحيازة ترسانة نووية ولم تقم باي خطوة على هذا الصعيد ولم تصنع اي صاروخ بهذا الهدف ولم تدرس اي جوانب تقنية ترتبط بالرؤوس النووية لصواريخها بل ان ترسانتها الصاروخية دفاعية بحتة.

ولفت العميد دهقان الى ان ايران لم ولن تخطط يوما لانتاج صواريخ تزيد مدياتها على الفي كيلومتر ، موضحا ان اميركا والكيان الاسرائيلي لو ارادا يوما القيام بعمل عدائي مؤثر ضد ايران لم يتأخرا لحظة واحدة.

واشار الى تصريح اوباما القائل بأن اميركا قادرة على تدمير ايران اذا ارادت ذلك، موضحا ان اوباما ادرك ان بلاده قد عجزت تماما عن تفكيك البرنامج النووي الايراني. 


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :