رمز الخبر: ۱۱۶۵۶
تأريخ النشر: ۲۷ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۲:۵۲
أكد الايراني مجيد مجيدي مخرج الفيلم السينمائي "محمّد رسول الله (ص)" أن الفيلم انتج بهدف ايجاد توافق عالمي، وسيعرض بدور السينما الايرانية رسميا في 26 اغسطس/آب الجاري.

واضاف مجيدي في مؤتمر صحافي اقيم في موقع تصوير العمل السينمائي الضخم، حضرته وكالة انباء فارس الاثنين، أن العمل حصيلة جهود جماعية استغرقت 8 سنوات.

وحول الخطوات المتبعة في الفيلم للحفاظ على الوحدة بين المسلمين الشيعة والسنّة، اكد مجيدي بان الفيلم لم يتضمن مشاهد تظهر ملامح الرسول الكريم (ص) وأن بعض التيارات والمؤسسات كالازهر في مصر أطلق احكاما مسبقة دون مشاهدة الفيلم.

ولفت الى ان فكرة العمل جاءت اثر الاساءات المتكررة لرسول الاسلام محمد (ص) التي غالبا ماكانت ترافقها ردود فعل فقط، محملا المسلمين جانبا من التقصير فيما يتعلق بتعريف الاسلام للعالم.

وانتقد قطاع الانتاج السينمائي الذي تناول سيرة شخصيات الانبياء عبر مئات الافلام الا انه انحصر نشاطه الى فيلمين فقط، حول سيرة الرسول محمد (ص).

واعرب المخرج مجيدي عن ايمانه بضرورة تعريف الاسلام الحقيقي للعالم عبر الافلام الاسلامية، معلنا أن فيلم " محمّد رسول الله" سيعرض رسميا بدور السينما الايرانية في الـ 26 من اغسطس/آب الجاري بالتزامن مع ذكرى مولد الامام الرضا (ع).

واعتبر أن الفيلم لايستهدف الربح المادي عبر مبيعات شباك التذاكر ولا ياتى في اطار الشعارات، لكون أن تعريف شخصية الرسول (ص) لاتقدر بثمن.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :