رمز الخبر: ۱۱۶۲۴
تأريخ النشر: ۲۵ مرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۱۲
تعتزم المدمرة دماوند مع مجموعة سفن حربية تابعة للفوة البحرية للجيش الايراني، الابحار الى روسيا في غضون العام الايراني الجاري (ينتهي 20 مارس/آذار 2016).

جاء ذلك عبر دعوة وجهها الاسطول الروسي الذي رسا في المنطقة البحرية الرابعة بميناء انزلي ( شمال ايران)  قبل ايام. وتقرر على اثرها ابحار مجموعة سفن حربية ايرانية الى ميناء آستراخان الروسي على المدى القريب.

وفي هذا السياق، أعلن قائد اسطول الشمال للقوة البحرية التابعة للجيش الايراني الادميرال افشين رضائي حداد لمراسل وكالة انباء فارس، ايفاد المدمرة دماوند في اطار مجموعة سفن حربية الى روسيا.

وتعد المدمرة دماوند أحدث مدمرة ايرانية الصنع، وفي فترة تواجد الاسطول الروسي في ميناء انزلي، نفذت بجانب القطع البحرية القتالية الروسية تمارين مشتركة.

يشار الى أن المدمرة دماوند دُشنت شباط /فبراير العام الماضي برعاية امين عام المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الادميرال على شمخاني.

وصرح قائد سلاح البحر الايراني الادميرال حبيب الله سياري لوكالة انباء فارس بهذا الخصوص، أنه جرت العادة ايفاد الاسطول البحري للدول التي ترسل اسطولها الى ايران، وأن هذا الامر ينطبق على روسيا ايضا.

وبيّن الادميرال سياري بان هذا النوع من المهام يتم فيه اشراك احدث السفن التابعة للقوة البحرية للجيش الايراني بهدف اظهار قدرات المختصين الايرانيين في تصنيع السفن الكبرى.

يشار الى أن سفينتين حربيتين من الاسطول البحري الروسي قد وصلتا الى ايران في التاسع  اغسطس /آب الجاري، وتفقد طاقمها اسطول الشمال الايراني.

وكانت القوة البحرية الايرانية قد ارسلت مجموعة سفن حربية  الى ميناء آستراخان الروسي قبل عامين.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :