رمز الخبر: ۱۱۵۸۸
تأريخ النشر: ۲۱ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۸:۴۱
اعتبر مستشار وزارة الخارجية الباكستانية نذر عباس، أن تبادل وجهات النظر حول استكمال مشروع مد انبوب توريد الغاز الايراني الى باكستان، تشكل احدى المحاور الاساسية لزيارة وزير الخارجية الايراني الى اسلام آباد.
واضاف عباس في حديث لمراسل وكالة انباء فارس في اسلام آباد، أن ظريف والمسؤولين الباكستانيين سيبحثون تطوير التعاون الثنائي والسيطرة على الحدود واستكمال مشروع انبوب الغاز وتنمية العلاقات الثنائية على وقع مستجدات التوصل الى الاتفاق النووي.

واشار الى أن ظريف يلتقى خلال الزيارة، كل من رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف وقائد الجيش راحيل شريف والمساعد الخاص لرئيس الوزراء طارق فاطمي ومستشار رئيس الحكومة للشؤون الخارجية والامن القومي سرتاج عزيز الى جانب شخصيات سياسية هامة.
واشار الدبلوماسي الباكستاني الى أن موضوع تسلل الارهابيين الى الاراضي الباكستانية بعد الهجوم على المواقع الايرانية التي شكلت تحديا للعلاقات الثنائية من القضايا التي سيناقشها الجانبان.
من جهة ثانية اعتبر أن باكستان تريد الحفاظ على علاقاتها مع السعودية وايران في آن واحد منوها الى أن امتناع اسلام اباد من الانخراط في الحرب على اليمن، برهن على انها لاتضحي بعلاقاتها مع ايران لحساب السعودية.
واوضح مستشار الخارجية الباكستانية،أن السعودية و"اسرائيل" تستتبعان سياسات مماثلة، وتخشيان تنامي النفوذ الاقليمي لايران التي لاتعترف بدورها بتل ابيب وتدافع عن القضية الفلسطينية.
واشار الى ان بعض مجموعات الضغط الموالية للسعودية في باكستان لاترغب بتطوير العلاقات مع ايران وتعمد الى عرقلة المشاريع المشتركة بين البلدين معتبرا أن زيارة وزير الخارجية الايراني الى اسلام آباد من شأنها تطوير العلاقات وافشال تلك المجموعات.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :