رمز الخبر: ۱۱۵۸۷
تأريخ النشر: ۲۱ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۸:۴۰
اعلن مدير عام مكتب الترانزيت بمنظمة شؤون الطرق الايرانية، عن احتراق شاحنة ايرانية بحمولتها يوم امس بالاراضي التركية، مؤكدا اغلاق معبر بازركان الحدودي بين البلدين.
واضاف محمد جواد عطرجيان في حديث لوكالة انباء فارس، أن مجهولين هاجموا مجموعة شاحنات ايرانية كانت تعبر من معبر بازركان الى تركيا مساء الثلاثاء،منوها الى أن الهجوم وقع في الاراضي التركية.
وتابع أن الهجوم لم يسفر عن خسائر بالارواح الا أن شاحنة ايرانية احترقت بحمولتها.
واكد عطرجيان أن تركيا قامت باغلاق الحدود على اثر ذلك منذ ليل امس، وفي المقابل فان الحدود الايرانية مفتوحة وتستقبل الشاحنات وحافلات السفر بشكل اعتيادي لاستبباب الامن على الاراضي الايرانية.
ولفت الى أنه التقى السفير التركي قبل ايام، مبديا احتجاجه لتدهور الامني في الاراضي التركية التي لم تعد امنة للشاحنات والمسافرين الايرانيين مضيفا أن سائق حافلة ايراني توفى اثر هجوم مجهولين في الاونة الاخيرة، سبقه هجوما على شاحنات ايرانية ايضا.
واكد ان مكتب الترانزيت بالمنظمة طالب بتعويضات من تركيا التي تعهد سفيرها بمتابعة الموضوع.
ودعا عطرجيان سائقي الشاحنات الاستعاضة بطرق اخرى عن المرور بالاراضي التركية كمسار "آذربيجان – روسيا – شمال اوروبا) ومسار " آذربيجان – جورجيا – البحر الاسود" و "ارمينيا – جورجيا – البحر الاسود".
وحمل مدير عام مكتب الترانزيت بمنظمة شؤون الطرق الايرانية، الحكومة التركية مسؤولية سلامة المسافرين والسائقين الايرانيين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :