رمز الخبر: ۱۱۵۶۴
تأريخ النشر: ۱۹ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۶:۴۵
هز هجومان استهدفا القنصلية الأميركية ومخفرا للشرطة، مدينة أسطنبول التركية اليوم وأسفرا عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل واصابة 10 آخرين.
وعلقت القنصلية الأميركية أعمالها بعد أن أطلق مسلحان النار على القنصلية دون وقوع إصابات، بحسب مراسل بي بي سي في أنقرة.

ولاذ أحد منفذي الهجوم بالفرار، بينما ألقت السلطات القبض على سيدة مصابة مشتبه في أنها المنفذ الثاني.
وجاء الهجوم بعد ساعات من هجوم بسيارة مفخخة على مخفر للشرطة في منطقة "سلطان بيلي" في اسطنبول، بحسب مصادر أمنية.
وأفادت وكالة الأناضول للأنباء بأن الهجوم أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص أحدهم شرطي وإصابة آخرين بجراح بينهم مدنيون.
وأشارت الوكالة إلى أن عناصر الشرطة تبادلوا إطلاق النار مع المهاجمين مؤكدة أن قائد السيارة لقي مصرعه.
في غضون ذلك، قتل أربعة عناصر من الشرطة التركية في انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم في ناحية سيلوبي في ولاية شرناق بجنوب شرق تركيا، نقلا عن مصادر أمنية وطبية.
ورفعت تركيا حالة التأهب إلى أعلى درجاتها منذ بدء حملة عسكرية ضد عناصر حزب العمال الكردستاني الانفصالي شمالي العراق وما يعرف بتنظيم داعش في سوريا الشهر الماضي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :