رمز الخبر: ۱۱۵۰۰
تأريخ النشر: ۱۴ مرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۹
اكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان على جميع الدول السعى الى اقامة عالم خال من العنف وقال : ان مناطق مختلفة من العالم ومن بينها الشرق الاوسط والبلقان يجب ان تتحول الى مناطق سلام واستقرار.

وقال الرئيس روحاني قال خلال استقباله الثلاثاء نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الصربي إيفيتسا داتسيش : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعارض التطرف والعنف في اي مكان وان التنافر بين القوميات والتطرف لا يساعدان على ارساء الامن والاستقرار.

وتطرق الى المفاوضات التي جرت بين ايران والمجموعة السداسية والتوصل الى اتفاق في الموضوع النووي  وقال : ان هذه المفاوضات اثبتت ان باقي المشاكل الاقليمية والدولية يمكن ايضا حلها في اطار المنطق وعن طريق التفاوض.

وابدى روحاني استعداد ايران لتنمية العلاقات مع صربيا لاسيما في المجال الاقتصادي , واكد على عقد لجنة التعاون المشترك بين البلدين مضيفا : ان العلاقات بين طهران وبلغراد يجب ان تتوسع في المجالات العلمية والثقافية والسياحية خاصة في ضوء الاهتمام بالمعالم التاريخية والطبيعية في البلدين.

من جانبه اعلن إيفيتسا في اللقاء رغبة بلاده في تعزيز العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية على جميع الاصعدة لا سيما الصعيد الاقتصادي  داعيا الى ايجاد آليات جديدة للتعاون في المجالات الثقافية والعلوم والتعليم والسياحة.

واشار الى احترام بلاده حكومة وشعبا للشعب والثقافة الايرانية  مؤكدا على تفعيل جميع الطاقات الكامنة واقامة علاقات ودية  وقال : ان صربيا تنشد التعاون مع ايران في مجالات الطاقة وصناعة النفط والغاز.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :