رمز الخبر: ۱۱۴۸۸
تأريخ النشر: ۱۳ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۳:۴۳
اعلن حميد رحيمي رئيس دائرة الاوقاف والشؤون الخيرية في ماسال بمحافظة جيلان شمالي ايران عن اقامة تحشدات في مختلف المدن الايرانية احتجاجا على جريمة الصهاينة قتلة الاطفال في حرق الطفل الفلسطيني في الضفة الغربية مؤخرا.

واشار رحيمي ، في اجتماع مسؤولي دائرة الاوقاف والشؤون الخيرية في المدينة ، الى التحشد الاحتجاجي الذي سيقام اليوم في مدينة ماسال وقال انه بعد الجريمة الوحشية التي ارتكبها الصهاينة يوم الجمعة الماضي باحراق الرضيع الفلسطيني في دوما بالضفة الغربية فان منظمة الاوقاف في ايران وانطلاقا من مسؤولياتها الاسلامية والانسانية ، ستقيم تحشدات شعبية كبيرة في مختلف الاضرحة ومزارات الصالحين في ايران احتجاجا على جرائم الصهاينة قتلة الاطفال.

ولفت الى كلمة الامام الخميني (رض) الخالدة حول ضرورة ازالة الكيان الاسرائيلي الغدة السرطانية من الوجود ، لافتا الى ان الهدف من اقامة هذه التحشدات الاحتجاجية يتمثل بدعم الشعب الفلسطيني المضطهد والاعزل.

واوضح ان التحشد الاحتجاجي الذي سيقام اليوم في مدينة ماسال ستجري مراسمه في ضريح السيد رضا في دليجان بعد اقامة صلاتي المغرب والعشاء جماعة وسيقرأ فيه دعاء التوسل ومن ثم تلقى كلمة بالمناسبة وتطلق هتافات "الموت لاسرائيل" و "الموت لاميركا".

ودعا رحيمي اهالي المدينة الى المشاركة الواسعة في هذا التحشد الاحتجاجي دعما للشعب الفلسطيني المظلوم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :