رمز الخبر: ۱۱۴۵
تأريخ النشر: ۲۹ شهريور ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۹
أكد الوكيل الأقدم لوزير الداخلية عدنان الاسدي ان الشركات الامنية الاجنبية العاملة في العراق هي سبب مهم من اسباب الاختراقات الامنية كما إنتقد ترشيح متورط بالارهاب لتولي وزارة الدفاع من قبل قائمة "العراقية".
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الوكيل الأقدم لوزير الداخلية عدنان الاسدي ان الشركات الامنية الاجنبية العاملة في العراق هي سبب مهم من اسباب الاختراقات الامنية كما إنتقد ترشيح متورط بالارهاب لتولي وزارة الدفاع من قبل قائمة "العراقية".

واشار الاسدي في تصريح صحفي الثلاثاء الى القاء القبض على اشخاص بريطانيين وامريكيين على خلفيات ارهابية ولكنهم منعوا في وقت لاحق من اي تدخل بشان ملفاتهم.

وفي جانب اخر، انتقد الاسدي المواقف المريبة التي تصدر من بعض الاحزاب السياسية في العراق وقال: على سبيل المثال فان قائمة "العراقية" رشحت مطلوبا على خلفيات ارهابية لوزارة الدفاع عليه اكثر من خمسين اعترافا بتورطه بعمليات ارهابية.

كما اشار الى ملف زمرة "خلق" الارهابية، معتبرا ان اخراج هذه الزمرة الارهابية من العراق نهاية لملف اجرامي خطير ومؤثر على الامن في العراق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین