رمز الخبر: ۱۱۰۶
تأريخ النشر: ۲۸ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۱:۵۱
صرح مسؤول عسكري في سلاح الجو الليبي أن حوالي 20 طائرة دون طيار أميركية جابت الأجواء الليبية على مدار 24 ساعة يوميا ومنذ عدة أيام، وذلك اثر مقتل السفير الأميركي، موضحا أن المسؤولين الأميركيين قد بدأوا بتقليص طائراتهم واعتمدوا على اربع طائرات يوم الأحد الماضي .
شبکة بولتن الأخباریة: صرح مسؤول عسكري في سلاح الجو الليبي أن حوالي 20 طائرة دون طيار أميركية جابت الأجواء الليبية على مدار 24 ساعة يوميا ومنذ عدة أيام، وذلك اثر مقتل السفير الأميركي، موضحا أن المسؤولين الأميركيين قد بدأوا بتقليص طائراتهم واعتمدوا على اربع طائرات يوم الأحد الماضي .
 
وقال المسؤول لصحيفة "قورينا الجديدة" الليبية في عددها الصادر الاثنين إن أكثر هذه الطائرات تحلق فوق بنغازي والبيضاء ودرنة ومصراتة وإجدابيا والنوفلية وأحيانا في طرابلس ومدينة الزاوية بشكل مستمر منذ مقتل السفير الأميركي، الأمر الذي طالبت معه أميركا من السلطات الليبية إيقاف الرحلات المدنية الداخلية والخارجية حتى يتسنى لها إكمال مهمتها.

وأوضح، أن أكثر المدن التي تركز عليها هذه الطائرات هي بنغازي حيث حددت سبع طائرات دون طيار تقوم بمسح وتصوير شامل لمواقع يعتقد أنها لكتائب الثوار في بنغازي، مضيفا أنها تأخذ في استطلاعها شكلا دائريا، وتقوم بتصوير كل شيء في المدينة حتى الأشخاص الذين يمشون في الشارع.

وأكد أن هذه الطائرات يعتقد أنها لها رجالا على الأرض ومن المتوقع إنهم "عملاء" حتى يزودوا مركز إقلاع الطائرات بالمواقع التي يريدون تصويرها وأن هذه الطائرات عندما تدخل الأجواء الليبية تختفي عن الرادار وتقوم بتشغيل أصوات مزعجة حتى يلتفت الناس لها.

واعتبر المسؤول الذي رفض ذكر اسمه أن هذه الطائرات وتحركات رجالهم على الأرض بزي مدني هو انتهاك لسيادة الأراضي الليبية، مطالبا المؤتمر الوطني بوقف هذه الطائرات واحترام سيادة البلاد.
الكلمات الرئيسة: ليبيا ، السفير الأميركي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین