رمز الخبر: ۱۱۰۴۷
تأريخ النشر: ۰۳ تير ۱۳۹۴ - ۲۰:۱۳
أكدت مشيخة عقل طائفة المسلمين الموحدين في سوريا اليوم الأربعاء أن الثوابت الوطنية غير مسموح بالمساس بها أو التعرض لها بسوء وهي الوطن والدولة ومؤسساتها والجيش العربي السوري والعيش المشترك والسلم الأهلي"، داعية إلى توحيد الكلمة والموقف لمواجهة الخطر التكفيري، وإلى التشبث بالأرض وعدم الإنجرار نحو الهجرة والتهجير.
وحذرت المشيخة من تعرّض الوطن لحملة ممنهجة تحمل شوائب الحقد والكراهية والفتنة الطائفية، كما استنكرت مشيخة العقل الأعمال الإجرامية التي استهدفت عشائر محافظة السويداء، ورأت "أن العشائر بمواقفها الوطنية هي جزء لا يتجزأ من النسيج الاجتماعي، وأن أمنها من أمن أبناء المحافظة"، ودعت إلى التشبث بالأرض وعدم الإنجرار نحو الهجرة والتهجير".

وتأتي هذه الوقفة لمشايخ الطائفة بعد قيام كيان الاحتلال الصهيوني باعتقال 10 شبان من مجدل شمس في الجولان المحتل على خلفية الشك بتورطهم في مهاجمة سيارة الإسعاف الصهيونية التي كانت تنقل إرهابيين اثنين ينتميان لـ "جبهة النصرة" كانا يقاتلان في سوريا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :