رمز الخبر: ۱۱۰۴۶
تأريخ النشر: ۰۳ تير ۱۳۹۴ - ۲۰:۱۲
أفاد مراسل وكالة تسنيم اليوم الأربعاء أن الجيش السوري نفذ بعد عمليات رصد ومتابعة دقيقة كميناً محكماً بعدد من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي في قرية "القصر" ببادية السويداء جنوب البلاد، في وقت كانوا يحاولون التقدم عبر المحور الشمالي للسويداء، مستخدمين آليات عسكرية وأسلحة متوسطة وأعداد كبيرة من الإرهابيين.

وأكد مصدر عسكري أن الجيش السوري رصد تقدم مجموعة تضم أكثر من 50 عنصراً تابعين لتنظيم "داعش" الإرهابي باتجاه ريف السويداء الشمالي مستخدمين سيارات دفع رباعي، نصب لها الجيش كميناً محكماً ما أدى إلى تدمير عدد من السيارات والقضاء على أعداد من الإرهابيين وجرح آخرين، فيما لاذ من بقي منهم بالفرار باتجاه البادية.

إلى ذلك واصل الجيش السوري بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبي تأمين محيط مدينة الحسكة شمال شرق البلاد، حيث استهدفت المدفعية الثقيلة في الجيش معسكر تدريب للإرهابيين في مخيم اللاجئين ببلدة الهول شرق المدينة، ما أدى إلى تدميره بشكل كامل والقضاء على عدد من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي الذين كانوا متواجدين بداخله، كما استهدف الجيش إرهابيين من "داعش" كانوا ينقلون الأسلحة والذخيرة عبر الحدود العراقية، وتحديداً عند قرية "أم حجيرة" في أقصى الريف الجنوبي الشرقي للحسكة، ما أسفر عن القضاء على أكثر من 12 إرهابياً وجرح آخرين.

وفي حمص تمكن الجيش السوري من القضاء على كامل أفراد مجموعة مسلحة تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي تسللت إلى قرى "مكسر الحصان" و"جب الجراح" بريف حمص الشرقي، بعد أن رصدتها وحدات في الجيش، واستهدفتها بالأسلحة المناسبة، ما أدى إلى إيقاع جميع أفرادها قتلى.

وأكد مصدر عسكري أن هذه العملية تأتي في إطار محاولات التنظيم الإرهابي المتكررة لإحداث خرق أمني على جبهة ريف حمص الشرقي، رداً على الإنجازات التي يحققها الجيش السوري على محور "تدمر" وحقل "جزل" النفطي الاستراتيجي، حيث يقوم الجيش بإحباط محاولات "داعش"، ويمنعه من تحقيق أي تقدم ميداني في تلك المناطق.

إلى ذلك استهدف سلاح الطيران الحربي في الجيش السوري مقراً للمجموعات الإرهابية في الحي الشرقي لمدينة "بصرى الشام" بريف درعا جنوب البلاد، كان يضم اجتماعاً لقيادات الفصائل الرئيسية التي تقاتل في الجبهة الجنوبية، ما أدى إلى تدمير المقر بشكل كامل، ومقتل وجرح عدد من قادة تلك المجموعات.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :