رمز الخبر: ۱۱۰۳۴
تأريخ النشر: ۰۲ تير ۱۳۹۴ - ۰۷:۵۴
بعثت الخارجية السورية برسالتين متطابقتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن رداً على المزاعم "الباطلة" حول استخدام ما يسمى البراميل المتفجرة، داعيةً إلى إدانة سياسة ازدواجية المعايير في مجال مكافحة الإرهاب واتخاذ التدابير الرادعة بحق التنظيمات الإرهابية المسلحة والدول الداعمة لها.

وأکدت الخارجیة السوریة فی رسالتها أن الدول التی تتباکى على المواطن السوری هی ذاتها التی دأبت منذ بدایة الأزمة بتشکیل مجموعات عمل داخل الأمم المتحدة وخارجها وتقدیم مشاریع قرارات استفزازیة فی مجلس الأمن هدفها التغطیة على جرائم الإرهابیین

وأوضحت الخارجیة أن الحملات التی تستهدف الحکومة السوریة لها غایة واحدة وواضحة، تتمثل فی محاولة تشویه صورتها، والتغطیة على مکافحتها الإرهاب واستهداف سوریا حکومةً وشعباً.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :