رمز الخبر: ۱۱۰۳۳
تأريخ النشر: ۰۲ تير ۱۳۹۴ - ۰۷:۵۳
اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية الدكتور حسين امير عبد اللهيان ضرورة وقف العدون السعودي الغاشم ضد الشعب اليمني المقاوم فورا ، وذلك خلال اتصال هاتفي مع الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في شؤون اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد ، تم خلاله البحث بشان احدث التطورات على الساحة اليمنية و الحوار و المشاورات التي تم مع طرفي الازمة في جنيف .
و افادت وکالة تسنیم الدولیة بأن الدکتور امیر عبداللهیان اشار الی حلول شهر رمضان المبارک ، وقال : رغم ان منظمة الامم المتحدة لم تفلح فی هذه المرحلة من المحادثات من ارساء الهدنة ، لکن کان المتوقع بذل جهود جدیة وعاجلة لتحدید مناطق خضراء داخل الیمن وتعیین موانئ ومطارات للاسراع بعملیات ارسال المساعدات الانسانیة .
واضاف الدکتور عبداللهیان ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تدعم جهود منظمة الامم المتحدة لارسال المساعدات الانسانیة واقامة حوارات حقیقیة بین المجموعات والاحزاب الیمنیة ، وتری بان ازمة الیمن قابلة للحل عبر المسار السیاسی والحوار ولا سبیل اخر للحل.
واعلن مساعد الخارجیة استعداد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لارسال المزید من المساعدات الانسانیة بصورة عاجلة عبر منظمة الامم المتحدة الی مختلف انحاء الیمن .
بدوره اشار ممثل الامین العام للامم المتحدة الخاص بشؤون الیمن خلال هذا الاتصال الهاتفی الی محادثات جنیف للوصول الی اتفاق بین مجموعة الریاض ومجموعة الیمن ، وقال : کان هنالک بون شاسع بین وجهات نظر الطرفین الا ان الامم المتحدة تؤکد علی ضرورة الحوار.
واضاف ولد الشیخ احمد : لا سبیل سوی الحوار وان الامم المتحدة مازالت تواصل جهودها للوصول الی اتفاق فی مسار الحوار والتقریب فی وجهات النظر بین الطرفین.
وثمّن المبعوث الاممی دعم الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لعلمیات الاغاثة للشعب الیمنی المنکوب بالحرب ، معربا عن امله بان تثمر الطرق الخضراء لارسال المساعدات الانسانیة الی الشعب الیمنی.
واضاف : ان منظمة الامم المتحدة ستبذل جهودها لاقرار وقف اطلاق النار وتقدیم المساعدات الانسانیة واجراء الحوار حتی الوصول الی النتیجة اللازمة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :