رمز الخبر: ۱۱۰۲
تأريخ النشر: ۲۸ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۱:۰۸
وتزايد الرفض الشعبي للتواجد الاميركي باليمن بعد ارسال قوات من المارينز ومئات المصفحات وعشرات الطائرات متعددة الاشكال الى اليمن وتواجدها في قاعدة العند التي تعتبر اكبر قاعدة عسكرية في اليمن كله.
شبکة بولتن الأخباریة: تواصلت ردود الافعال الغاضبة في أوساط الشارع اليمني جراء التدخلات الاميركية الاخيرة ووجود واشنطن العسكري في اليمن، حيث حملت العديد من القوى السياسية والشخصيات الإجتماعية الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومة الوفاق المسؤولية الكاملة حول إهدار السيادة الوطنية مطالبين بهبة شعبية لطرد الجنود الاميركيين من البلاد.

وتزايد الرفض الشعبي  للتواجد الاميركي باليمن بعد ارسال قوات من المارينز ومئات المصفحات وعشرات الطائرات متعددة الاشكال الى اليمن وتواجدها في قاعدة العند التي تعتبر اكبر قاعدة عسكرية في اليمن كله.

ويعتبر اليمنيون هذا التواجد بمثابة احتلال مباشر بعد ان كان غير مباشر طوال السنين الماضية مع النظام السابق محذرين من افغنة وعرقنة بلادهم .
وقال الكاتب والمحلل السياسي قاسم المحبشي في تصريح للعالم مساء الاثنين : بعد ان كنا تحت الوصاية الدولية بسبب الخراب الموجود في صنعاء وعدم تاسيس الدولة صرنا الان تحت وصاية الاستعمار الاميركي المباشر بحيث دخلت الدبابات والمصفحات الى صنعاء ليست فقط لحماية السفارة لكن لتاسيس قواعد عسكرية وهذا التدخل والتواجد سيتزايد في المستقبل .

وخرج هذا التواجد الاميركي العسكري على الاراضي اليمنية الى السطح لاول مرة منذ 2001 بعد ان كان سرا والذي اعلنته السلطات الاميركية قبل يومين بدخول قوات من المارينز الى اليمن وتلت ذالك اكثر من 200مصفحة عبر مطار صنعاء وميناء الحديدة بعد اقتحام سفارتها من قبل الاف اليمنيين الغاضبين من الفيلم الاميركي المسيء للرسول صلى الله عليه واله وسلم.

وقال زيد السلامي رئيس تحرير موقع التجديد نيوز الاخباري في تصريح للعالم : ان وصول القوات الاميركية من المارينز والمصفحات وطائرات الاباجي الى قاعدة العند الجوية سينعكس سلبا على الوضع في اليمن ويعطي المبرر للجماعات المتطرفة مثل القاعدة لتكثيف ضرباتها . 

ويعتبر الكثير من اليمنيين ان التواجد العسكري لواشنطن في اليمن يعطي شرعية وتعاطف مع المجموعات المسلحة في ظل الجرائم التي ترتكبها الطائرات الاميركية بحق اليمنيين.

هذا بينما ترتفع اصوات منادية بوقف التمدد الاميركي وتصعيد الاحتجاجات المطالبة بطرد القوات الاميركية والسفير من اليمن واستعادة السيادة اليمنية التي اصبحت مسلوبة.
الكلمات الرئيسة: اليمن

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین