رمز الخبر: ۱۱۰۰۷
تأريخ النشر: ۳۱ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۷:۳۶
قال المغرد السعودي الشهير "مجتهد" في سلسلة تغريدات عبر حسابه على موقع "تويتر" إن محمد بن سلمان ولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي زار روسيا للتوسل للرئيس بوتين لاستخدام نفوذه في إقناع الإيرانيين وانصار الله بالموافقة على إيقاف الحرب في اليمن دون اعتذار سعودي.

وأضاف أن روسيا لن تفعل إلا بالثمن التالي: وهو رفع أسعار النفط وتوقيع صفقة سلاح سبق إيقافها للسعودية وتوقيع صفقة سلاح لمصر بأموال سعودية سبق تجميدها.

وتابع أن الصفقة السعودية هي دبابات تي90 وعربات مصفحة وطائرات عمودية مقاتلة ومنظومة أس400 دفاع الجوي بعيد المدى سوف يجري تضخيمها لتتجاوز 10 مليارات دولار.

محمد بن سلمان

وأشار إلى أن هذه الصفقة وصلت لمرحلة متقدمة أيام الملك عبدالله وجمدت في عهد سلمان بضغط اميركي لعرض بديل وقد رفعت واشنطن معارضتها بعد ضمانها صفقات كثيرة.

وعن الصفقة المصرية، قال "مجتهد": إنها بتمويل سعودي وهي 48 مقاتلة ميغ29 مطورة بقيمة 7 مليارات دولار، والتي وصلت لمرحلة شبه نهائية أيام الملك عبدالله وتم تجميدها قبل أشهر.

وأعتبر "مجتهد": أن "المطلب الأصعب هو رفع أسعار النفط بتخفيض إنتاج السعودية الذي زادته قصدا لإرغام إيران على توقيع اتفاق نووي وإرغام روسيا على الخروج من أوكرانيا.

وقال "مجتهد": إن الاقتصاد السعودي لا يتحمل تخفيض الإنتاج بسبب ارتفاع الإنفاق وسبق أن نشرنا أن العجز خلال الاشهر الاربعة الأولى من هذا العام بلغ ربع تريليون ريال.

وأضاف تشبعت الأسواق بالنفط بعد زيادة الانتاج السعودي، ولا يمكن عودة الأسعار لما كانت عليه إلا بتخفيض سعودي هائل لا يقل 3 ملايين برميل عن الحالي.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :