رمز الخبر: ۱۰۹۷۲
تأريخ النشر: ۲۷ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۴۹
قال الخبير الإقتصادي المصري، صلاح جودة، أن مصر تعتبر دولة غنية في الموارد، لكن طريقة الإدارة تتم بطريقة سيئة تسمح بهروب المستثمرين.

وقال جودة في تصريح لوكالة انباء فارس على هامش أحد المؤتمرات ،ان المستثمر يريد من الدولة استقرار التشريعات والأوضاع الراهنة واحترام التعاقد والحصول على الأرباح وخفض حجم الفساد حتى يأتي ويجازف بأمواله،فغياب المعايير يطرد أية فرصة للاستثمار.

واضاف،إن قانون الاستثمار الموحد خرج قبل المؤتمر الاقتصادي بساعات، وهو قانون مشوه، ولم يحدد طريقة التعامل مع الأرض الممنوحة للمستثمر هل بنظام حق الانتفاع أم الملكية؟ بالإضافة للتصريحات التي يتم ترديدها يوميا بشأن إعطاء الحق للقطاع الخاص بإنتاج الطاقة والكهرباء، خاصة مع عدم وجود تشريع يقر ذلك، وبالتالي فإن الدولة هي المنتج والمصدر والمسوق لها، وعقود المؤتمر الاقتصادي بمثابة خطاب نوايا لم يتم تفعيلها، خصوصا أن المستثمرين لم يجدوا أية جدية لدى الحكومة للبدء في استثماراتهم، وما حصلت عليه مصر كان 6 مليارات دولار في صورة حزمة تمويلية بفائدة 2.5% من دول الخليج تسدد على فترة ما بين 3 إلى 5 سنوات.

وأضاف جودة أن الحكومة ينبغي أن تتعامل على أنها حكومة حرب بغض النظر عما تقوم به حاليا، خصوصا أن هناك شماعة للأخطاء وتبريرها خلال المرحلة الراهنة، فلو نظرنا لعدد من الدول الأوربية والأسيوية ممن كانت في ظروف أصعب من مصر مثل البرازيل والصين والهند وسنغافورة وغيرها، إلا أنها استطاعت تحقيق التنمية المطلوبة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :