رمز الخبر: ۱۰۹۴۵
تأريخ النشر: ۲۵ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۳۹
اكتفت محكمة مصرية، السبت ، باصدار حكم بالسجن المشدد ضد 23 سلفياً تكفيرياً لمدة 14 عاماً، قاموا بقتل الشيخ شحاتة و 3 آخرين من المسلمين الشيعة المصريين في حزيران /يونيو عام 2013، والتمثيل بجثثهم في الشوارع.

وقالت مصادر قضائية مصرية انه تمت تبرئة ثمانية آخرين من تهم القتل والشروع في القتل وإشعال النار في أحد المنازل.

واستشهد زعيم المسلمين الشيعة في مصر الشيخ حسن شحاتة مع ثلاثة آخرين من ابناء الطائفة عندما هاجم حشد من التكفيريين المتطرفين منزلا في قرية قرب القاهرة؛ احتجاجا على إقامة مراسم فيه.

واستشهد في تلك الجريمة الشيخ حسن شحاتة (66 عاما) وشقيقه محمد شحاتة (35 عاما) وشحاتة محمد شحاتة (55 عاما) وعبدالقادر حسنين عمر (45 عاما) كما اصيب عدد اخر.

ولا يبدو ان الاحكام الصادرة تتناسب مع هول تلك الجريمة الشنيعة التي ارتكبت في ظل الشحن الطائفي المقيت من قبل التيارات السلفية التكفيرية ضد ابناء الطائفة الشيعية وباشع صورة ممكنة ولا سابق لها في تاريخ مصر الحضاري، بجريرة اقامة مراسم خاصة بالطائفة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :