رمز الخبر: ۱۰۸۰۵
تأريخ النشر: ۱۱ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۴۰
أشار وزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف الي المفاوضات النووية الجارية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة السداسية الدولية و أكد بعد انتها...

و أفاد القسم السیاسی بوکالة "تسنیم" الدولیة للأنباء بأن وزیر الخارجیة أوضح أن المسؤولیة الملقاة علی عاتق المفاوضین فی الوقت الحاضر هو بذل الجهود من أجل التوصل الی الحلول التی تم التوصل الیها فی لوزان السویسریة دون اضافة شروط جدیدة واقحام المسائل الهامشیة فی موضوع صیاغة نص الاتفاق. وأکد الوزیر ظریف وجود خلافات فی وجهات النظر ، موضحا أن الجهود ستبذل لتسویة هذه الخلافات فی الاجتماع المقبل للوزراء .

وحول تفتیش المراکز العسکریة ومقابلة العلماء قال وزیر الخارجیة "لقد طرحنا وجهات نظرنا بهذا الخصوص فی وقت سابق فی اطار توجیهات الامام الخامنئی وتأکیدات سماحته فی هذا الشان ، و تقرر أن یتم مناقشة حلول اخری لتسویة هذا الموضوع" .

و کان کبیر المفاوضین النوویین الدکتور عباس عراقجی صرح هو الاخر بان الخلافات بین ایران الاسلامیة و امریکا لازالت قائمة حول نص الاتفاق الشامل . وقال عراقجی فی ختام المفاوضات الایرانیة الامریکیة برئاسة وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف ونظیره جون کیری ، فی تصریح له ان الجانبین تدراسا فی الاجتماع مرة اخری جمیع المواضیع بشکل کامل ورغم ذلک فان الخلافات لازالت قائمة . واضاف عراقجی : تقرر ان تعقد الجولة القادمة من المفاوضات یوم الخمیس القادم فی فیینا بحضور مساعدی وزراء الخارجیة والخبراء من ایران ومجموعة 5+1 .

هذا واختتم الوفدان الایرانی برئاسة وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف والامیرکی برئاسة وزیر الخارجیة جون کیری مفاوضاتهما مساء السبت فی جنیف لازالة العراقیل الموجودة من امام صیاغة نص الاتفاق الشامل .

وشارک فی هذه المفاوضات مساعدا وزیر الخارجیة مجید تخت روانجی وعباس عراقجی ووزیر الطاقة الامیرکی ارنست مونیز ومساعدة وزیر الخارجیة الامیرکی ویندی شرمان ومساعدة منسقة السیاسة الخارجیة للاتحاد الاوروبی هلیغا اشمیت .

الجدیر بالذکر أن الجولة المقبلة من المفاوضات بین ایران الاسلامیة و مجموعة السداسیة ستعقد یوم الخمیس المقبل فی العاصمة النمساویة فیینا بحضور خبراء ومساعدین من کلا الجانبین .

وخلال الجولة القادمة من المفاوضات فی فیینا سیعمل فریقا الخبراء الایرانی برئاسة حمید بعیدی نجاد و الامیرکی برئاسة استفان کلمنت علی ملاحق نص الاتفاق الشامل .


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :