رمز الخبر: ۱۰۸
تأريخ النشر: ۲۹ تير ۱۳۹۱ - ۱۲:۵۴
«من بين الاحتياجات توفير مبان حكومية بعد أن تبين أن المستأجرة لا تفي بالغرض، وتجهيزها بمعدات تقنية وربطها بالحاسب الآلي مع الهيئة الرئيسية، كما دعمناهم بنحو 40 موظفا جامعيا مؤهلا سيباشرون العمل قريبا».
شبکة تابناک الأخبارية: كشف الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ، لـ«الشرق الأوسط» عن خطة لإحلال كافة مباني مراكز الهيئة المستأجرة في جدة واستبدال مبان حكومية بها ومعدات تقنية ودعمها بنحو 40 موظفا جامعيا مؤهلا تم انتقاؤهم.

وأضاف آل الشيخ لـ«الشرق الأوسط» على هامش مؤتمر صحافي عقده بعد اجتماعه بأعضاء ورجال الهيئة في جدة وتكريم الأعضاء المشاركين في برنامج «قيمنا» الصيفي: «اجتمعت مع الأعضاء وتحدثت معهم حديث الأخ لإخوته بعد القيام بجولة فجائية على كافة مراكز الهيئة في المدينة، وتبين لنا أن لديهم نقصا في بعض الأمور، وسنقوم بإيجاد البيئة المناسبة لهم في المراكز وما يعينهم على أداء العمل الميداني».

وبين الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أن «من بين الاحتياجات توفير مبان حكومية بعد أن تبين أن المستأجرة لا تفي بالغرض، وتجهيزها بمعدات تقنية وربطها بالحاسب الآلي مع الهيئة الرئيسية، كما دعمناهم بنحو 40 موظفا جامعيا مؤهلا سيباشرون العمل قريبا».

وعن لقائه بولي العهد الأمير سلمان بن عبد العزيز، قال آل الشيخ: «ولي العهد نعتبره والد الجميع، وقد أوصانا بما أوصانا به الملك الصالح عبد الله بن عبد العزيز، من الرفق بالناس وحسن التعامل معهم وتطبيق الشريعة على منهج محمد صلى الله عليه وسلم (لا غلظة ولا شدة ولا فضح وإنما رحمة وستر وعطف)».

وحول حادثة الباحة أوضح الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قائلا: «نحن لسنا ملائكة والخطأ وارد والأعضاء الميدانيون بالآلاف ، وما حصل تم تشكيل لجنة تحقيق محايدة له ولا علاقة للهيئة بها من قريب أو بعيد، وأثبتت اللجنة أن أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لم يطاردوا، وسنترك الحكم لأهله وما صدر يغني في الدفاع عن هذا الجهاز».

ولفت آل الشيخ إلى الدور الذي يقوم به الإعلام، وقال: «الإعلام هو الجناح الذي تطير به هذه الشريعة، والإعلاميون يقومون برسالة عظيمة ويؤدون واجبا عظيما تجاه ولاة أمر وطنهم إذا ما كان النهج الإعلامي والمسار الإعلامي يحقق الخير لهذه الأمة أدى رسالته المرضية، وإن لم يؤدها بالشكل الصحيح جنى على الأمة فهو سلاح ذو حدين».

وفي ما يخص برنامج «قيمنا» أكد آل الشيخ أن البرنامج يعد مرحلة لأدوار جديدة للهيئة، مضيفا: «وأراهن على الإعلام وأعتمد عليه بعد الله سبحانه وتعالى في إيصال رسالتنا، وأنا متفائل بمستقبل أكبر بما يحقق أهداف الملك العادل والإمام الصالح عبد الله بن عبد العزيز الذي أعطى هذه الشعيرة جل اهتمامه، وكثيرا من الدعم المعنوي والمال، مما جعل هذا الجهاز لا عذر له بعد اليوم».

إلى ذلك، أعلنت هيئة الأمر بالمعروف إحصائية حول برنامج «قيمنا»، إذ تم تطبيقه في 3 جامعات و3 مدارس من المرحلة المتوسطة والثانوية وأقيم في 3 من أكبر المراكز التجارية، وبلغ ما تم توزيعه من النشرات التوعوية 6 آلاف نشرة، وتم نشر نحو 100 لوحة، وتوزيع 300 ألف مادة إعلامية في أقراص ممغنطة، وبلغ عدد الزوار المستفيدين من البرنامج 280 ألفا من الجنسين والأطفال المشاركين في تلوين شعار الهيئة 250 ألف طفل وطفلة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین