رمز الخبر: ۱۰۷۸۶
تأريخ النشر: ۰۹ خرداد ۱۳۹۴ - ۱۵:۲۵
اعتبر آية الله السيد محمد علوي الكركاني أحد مراجع الدين في مدينة قم المقدسة تفتيش المراكز العسكرية في الجمهورية الاسلامية الايرانية بأنه يثير علامة استفهام حول استقلال البلاد وشدد علي ضرورة أن يأخذ الفريق النووي الايراني المفاوض ذلك بعين الاعتبار في مفاوضاته النوويه مع مجموعة ۵+۱.

و أفاد مراسل وکالة " تسنیم " الدولیة للأنباء فی مدینة قم المقدسة أن هذا المرجع الدینی أکد ذلک لدی استقباله ظهر الیوم السبت جمعا من مسؤولی مؤسسة روایة سیرة‌ الشهداء لدی اشارته الی الخطاب القیم الذی القاه الامام الخامنئی بخصوص المفاوضات النوویة بین ایران الاسلامیة ومجموعة السداسیة الدولیة.

وشدد سماحته علی أن التوجیهات القیمة التی أدلی بها سماحة القائد یجب أن تؤخذ بعین الاعتبار لأنها کلمة‌ الفصل. وأشار آیة الله الکرکانی الی الفضل الالهی فی انتصار الثورة الاسلامیة مشددا علی ضرورة الحفاظ علی هذه الثورة المبارکة التی دافع عنها الله تعالی وحفظها حتی الآن من مختلف مؤامرات الاعداء ومخططاتهم.

وأشاد سماحته بالشهداء الابرار الذین قدموا مهجهم للحفاظ علی استقلال ایران والدفاع عن حدودها وثغورها موضحا أن هؤلاء الابرار قدموا کل مالدیهم لتحقیق هذا الهدف وعلی الفریق النووی الایرانی المفاوض الحفاظ علی تراث الشهداء عبر الحفاظ علی استقلال الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی مفاوضاتهم مع القوی السداسیة الدولیة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین