رمز الخبر: ۱۰۷۴۹
تأريخ النشر: ۰۵ خرداد ۱۳۹۴ - ۱۷:۴۵
أعلنت هيئة الحشد الشعبي الثلاثاء، أن عمليات "لبيك ياحسين" ستستكمل تحرير جميع مناطق محافظة صلاح الدين، مبينة أن الآف المقاتلين يشاركون في هذه العملية.

وقال المتحدث باسم الهيئة النائب احمد الاسدي في مؤتمر صحافي بحسب" السومرية نيوز"، إن "عمليات لبيك ياحسين سوف تستكمل الجزء الاخر من عمليات لبيك يارسول الله وتهدف الى تحرير جميع محافظة صلاح الدين وتأمين المناطق التي تم تحريرها وبالاخص مدينة تكريت"، مشيراً الى أن "الاف المقاتلين يشاركون في العمليات".

واضاف أن "عمليات لبيك يا حسين تستهدف تحرير مناطق شمال صلاح الدين وجنوب غرب تكريت وصولا الى شمال شرق الرمادي"، مبيناً أن "تلك العمليات تساعد في فرض طوق امني محكم على الدواعش في الرمادي".

وتابع أن "ما يقارب اربعة الاف مقاتل من ابناء صلاح الدين هم جزء من الحشد الشعبي ويقاتلون مع الحشد منذ نحو تسعة اشهر وهم جزء اساسي من عمليات لبيك يا حسين".

واكد الاسدي انه "خلال الايام المقبلة سيتم تطهير جميع مناطق قضاء بيجي وقطع الامداد بين ناحية الصينية وقضاء بيجي وصولا الى تأمين الطريق الرابط بين محافظتي صلاح الدين والانبار".

وفي جانب اخر من تصريحاته اشار الاسدي الى أن الحشد يمتلك خطوط صد في محيط بغداد للتعامل مع أي طارئ، مشيراً الى أن العاصمة بغداد "خط أحمر".

واوضح الاسدي ان "لدينا خطوط صد في مناطق محيط بغداد مجهزة للتعامل مع أي طارئ" واضاف ان "الحشد متواجد بجميع مناطق محيط بغداد ويعمل بتنسيق عالٍ مع قيادة عمليات بغداد" و "العاصمة بغداد خط أحمر ولانسمح للعدو حتى بمجرد الاقتراب منها".

واتهم المتحدث الامريكان بمحاولة "سلب ارادة" الجيش العراقي، معتبراً تصريحات وزير الدفاع الامريكي آشتون كارتر إكمالاً للمسيرة التي بداتها الولايات المتحدة.

وقال إن "الجيش الذي وصفه وزير الدفاع الاميركي آشتون كارتر بانه جيش لا يمتلك ارادة القتال، أشرف الامريكان لمدة تسع سنوات على تدريب الكثير من تشكيلاته".

وأضاف الاسدي أن "الامريكيين حاولوا من خلال سياسة متعمدة على سلب ارادة القتال لدى الجيش العراقي"، مشيراً الى أن "هذه التصريحات هي اكمال للمسيرة التي بدأها الامريكان ليحولوا الجيش العراقي الى جيش لا يمتلك ارادة القتال".

وتابع أن "الجيش العراقي مسنودا بابناء الحشد الشعبي جميعهم يمتلكون ارادة القتال التي ستمكنهم من دحر العدو".


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین