رمز الخبر: ۱۰۷۲۱
تأريخ النشر: ۰۳ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۵۵
دعا نوري المالكي نائب الرئيس العراقي ، ابناء الشعب العراقي الى محاسبة السياسيين الذين يسعون الى تقسيم البلاد ، و اعتبر ان مسؤولية سقوط الموصل وصلاح الدين والانبار تقع على عاتق هؤلاء السياسيين لانهم ساهموا في التخطيط للمؤامرات التي سعت لاثارة الفتنة بين ابناء العراق ، مؤكدا ان اي محاولة لتقسيم البلاد ستخلف بحيرات من الدم على اعتبار ان الشعب العراقي شعب واحد و يضم في طياته عشائر وقبائل مشتركة سنة وشيعة ومجتمع متداخل .
وقال المالکی فی کلمته التی القاها خلال مؤتمر داعم للحشد الشعبی و رافض لمشاریع تقسیم العراق والذی إقامته عشائر الفرات الأوسط : الیوم نلتقی لنؤکد دعمنا للحشد الشعبی والانجازات التی قدمها ونقف رافضین لکل المؤامرات التی تحاک ضده والمخططات الساعیة لتقسیم العراق .
و اضاف المالکی : ان ای محاولة لتقسیم البلاد ، ستکون عبر عملیات تطهیر عرقی و طائفی ، مطالبا العراقیین سنة وشیعة وعربا وکردا وترکمان ومسیحین بالوقوف صفا واحدا ضد مشاریع التقسیم .
وحذر المالکی من المخططات التی تحاک ضد الحشد الشعبی و الانجازات التی قدمها ، معتبرا هذه المؤامرات شبیهة بحملات التسقیط التی شنت ضد الجیش العراقی وطعنته فی ولائه وانتمائه .
وأضاف المالکی ان تجربة الحشد الشعبی ولدت طبیعیة للظروف التی عاشها العراق فی ظل التحولات الکبیرة التی حصلت على خلفیة الأحداث فی سوریا ، مبینا ان ظهور داعش فی العراق دلیل على ان دول المنطقة مترابطة فیما بینها ، اذ کان العراق یعیش نوع من الاستقرار الأمنی والسیاسی والاقتصادی لکن تدهور الاوضاع فی سوریة انعکس سلبا على الوضع فی العراق ، موضحا ان الحشد الشعبی وهذه الغیرة العراقیة التی لبت نداء المرجعیة فی فتوى الجهاد الکفائی کانت بمثابة الرد على مؤامرة ظهور داعش فی الموصل وباقی مدن البلاد .
واکد نائب الرئیس العراقی ، رفض العراق لسیاسة المحاور و التبعیة لأی دولة اخرى لافتا ان العراق هو الدولة المحوریة الکبرى فی المنطقة ، و موضحا ان من یرید ان یختزل القرار العربی نقول له ان قرار العراق لا یختزل ، لأننا نرفض التدخل والتبعیة ولا نرید اذلال بلدنا ونسعى الى ان یکون العراق عزیزا کریما وشعبه مرفوع الرأس .
کما أکد نائب الرئیس العراقی ضرورة ان یتکاتف العراقیین لمواجهة التحدیات التی تتزاید یوما بعد یوم .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین