رمز الخبر: ۱۰۶۹۹
تأريخ النشر: ۳۱ ارديبهشت ۱۳۹۴ - ۰۶:۳۸
أكد قائد حركة أنصار الله السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي انه "رغم وحشية العدوان السعودي على اليمن فان شعبنا اليمني العظيم لا يزال صامدا"، معتبرا "ان هذا العدوان الهمجي والوحشي لا يمكن ابدا ان يكون شرعيا".

وقال السيد الحوثي في كلمة له مساء الاربعاء "استخدمت الأسلحة المحرمة دوليا في العدوان على اليمن وما يرتكبه المعتدون في اليمن استهداف للاحياء السكنية والمستشفيات والأطفال والنساء والشيوخ والمدارس والمساجد ولكن مهما شرعنوا للعدوان على اليمن فانه غير مشروع".

واضاف "الشعب اليمني اثبت انه صامد وثابت ويستمد عزمه من اعتماده على الله سبحانه وتعالى رغم ان هناك تواطؤ وغض القوى الكبرى والمجتمع الدولي طرفهم عن استخدام أسلحة محرمة دوليا، ولولا الجيش واللجان الشعبية لما توفر الأمن للملايين من أبناء الشعب ولارتكب العدوان الأجنبي حماقات أخرى".

وتابع "ان الجيش واللجان الشعبية يتحركان بكل أباء وشجاعة وصمود رغم توفير المعتدون من دعم جوي للقاعدة والدواعش، وان الشعب اليمني صمد بوجه العدوان على كل المستويات، وان هذا الشعب يدافع عن اليمن امام عناصر القاعدة والغزو الاجنبي، وان الدور العظيم والمتميز للجيش واللجان الشعبية حال دون تحقيق العدوان أي مكاسب".

واعتبر ان اظهار النظام السعودي على حقيقته هي احدى نتائج العدوان على اليمن وقال "لقد عرف الشعب اليمني حقيقة النظام السعودي نتيجة العدوان والمجازر التي ارتكبها ضده".

واضاف السيد الحوثي  "تجلى للشعب اليمني بأن السعودية تمثل الخطر على اليمن، عرف الشعب اليمني حقيقة النظام السعودي نتيجة العدوان والمجازر التي ارتكبها ضده.ونوه الى ان  السعودية تريد ان يبقى اليمن ضعيفا دائما، وقد السعودية توجت ظلمها وجرائمها ضد الشعب اليمني طيلة السنوات السابقة بهذا العدوان.

وثمن السيد الحوثي "الدور العظيم والمتميز للجيش واللجان الشعبية الذي حال دون تحقيق العدوان أي مكاسب"، موضحا ان بعض عناصر اللجان الشعبية والجيش والقبائل بدأت بالرد على السعودية بعد 40 يوما من عدوانها لعلها ترتدع".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین