رمز الخبر: ۱۰۶۷۵
تأريخ النشر: ۰۱ شهريور ۱۳۹۳ - ۱۷:۱۱
بعد قرار شركة أو إم أي النمساوية بسحب كافة موظفيها من كردستان العراق، قالت شركة تاليسمان إنرجي - خامس أكبر منتج مستقل للنفط في كندا - إنها ما زالت تخطط لبيع أصولها النفطية في الإقليم حتى بعد إعلان شريكها عن كشف نفطي كبير فيها.

بعد قرار شركة أو إم في النمساوية بسحب كافة موظفيها من كردستان العراق، قالت شركة تاليسمان إنرجي - خامس أكبر منتج مستقل للنفط في كندا - إنها ما زالت تخطط لبيع أصولها النفطية في الإقليم حتى بعد إعلان شريكها عن كشف نفطي كبير فيها.

وتملك تاليسمان 40 في المئة في منطقة الامتياز كردامير في كردستان والتي تديرها شريكتها وسترن زاجروس ريسورسز التي أعلنت اكتشاف حقل قد يحتوي على حوالي مليار برميل أو أكثر من الخام ويمكن أن ينتج ما يصل إلى 150 ألف برميل يوميا.

وقالت وسترن زاجروس في بيان إن الشركتين تعدان حاليا خطة لتطوير الحقل الذي قد ينتج في مرحلته الأولية عشرة آلاف برميل يوميا بنهاية العام 2015.

وقدمت الشركة إعلانا عن كشف تجاري إلى حكومة إقليم كردستان.

وبرغم الكشف النفطي ما زالت تاليسمان تبحث عن مشترين لأصولها في كردستان مع مواصلتها إعادة الهيكلة لخفض الدين ودعم أسهمها الآخذة في التراجع.

وقال كيلي جليني المتحدث باسم الشركة إن إعلان الكشف "ليس أكثر من خطوة إجرائية. إنه يتيح لنا مزيدا من الخيارات... في الحقيقة ما زلنا نتبنى نفس النهج ونفس الاستراتيجية."

وتملك تاليسمان إلى جانب حصتها في كردامير حصة في منطقة امتياز أخرى في كردستان وتعمل على تقييم نتيجة حفر بئر هناك.

وفي الأيام القليلة الماضية قالت شركة أو إم في النمساوية للطاقة إنها سحبت كافة موظفيها من إقليم كردستان العراق بسبب الإضطرابات الأمنية التي يشهدها الإقليم عقب تقدم تنظيم داعش هناك.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین