رمز الخبر: ۱۰۶۴۶
تأريخ النشر: ۲۷ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۶:۵۶
بعد أن تمكنت من السيطرة على سد الموصل، تستعد القوات العراقية شن هجوم على مدينة الموصل ثاني أكبر مدن البلاد، على أمل استعادة السيطرة عليها، حسب ما أفاد متحدث باسم وحدة مكافحة الإرهاب في العراق.

بعد أن تمكنت من السيطرة على سد الموصل، تستعد القوات العراقية شن هجوم على مدينة الموصل ثاني أكبر مدن البلاد، على أمل استعادة السيطرة عليها، حسب ما أفاد متحدث باسم وحدة مكافحة الإرهاب في العراق.

وأضاف صباح نوري لـ"رويترز" أن التكتيك الجديد بشن هجوم سريع تكتنفه السرية أثبت نجاحه، مشيرا إلى أن القوات مصرة على مواصلة هذه الطريقة، بمساعدة معلومات المخابرات التي يقدمها الأميركيون.

من جهة أخرى، يستمر الطيران الأميركي، في شن غاراته على مناطق لتجمعات مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية قرب سد الموصل، شمالي البلاد، بعد يوم من إعلان قوات البشمركة الكردية سيطرتها على أكبر سدود العراق.

ونفذت قوات أميركية وعراقية ضربات جوية على مواقع مسلحي التنظيم في محيط سد الموصل، ما أتاح لقوات البشمركة الكردية تنفيذ تطويق شبه كامل لمنطقة السد، قبل أن يسيطروا عليه بالكامل.

واستخدمت القوات الأميركية قاذفات القنابل لأول مرة خلال حملتها العسكرية، وقالت القيادة المركزية للجيش الأميركي إن مزيجا من قاذفات القنابل والطائرات المقاتلة والطائرات الهجومية والطائرات بدون طيار قصفت أهدافا قرب سد الموصل.

ويعد هذا أوسع هجوم منظم بأنواع متعددة من الطائرات الحربية مقارنة بالجولات السابقة من الغارات الأميركية.

وتمكنت البشمركة من التقدم تحت الغطاء الجوي الأميركي واستطاعت فرض طوق شبه كامل على منطقة السد، بينما تراجع مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف أن قوات البشمركة أعلنت سيطرتها الكاملة على بلدة تلكيف بمحافظة نينوى شمال غربي العراق.

وأدى القصف العنيف لمنطقة السد إلى نزوح عدد كبير من العائلات إلى مدينة الموصل، ثاني أكبر المدن العراقية بعد بغداد.

وأوضح مسؤول كردي أن "مسلحي الدولة الإسلامية زرعوا عبوات ناسفة على طريق تقدم قوات البشمركة"، ما أدى إلى إبطاء تقدمها، قبل أن يسيطروا على السد بالكامل.

وفقدت قوات البشمركة السيطرة على سد الموصل في السابع من أغسطس بعد هجوم تنظيم الدولة الإسلامية، الذي نجح مقاتلوه في السيطرة على قرية إثر أخرى وعلى بنى تحتية من بينها آبار نفطية.

 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین