رمز الخبر: ۱۰۶۴۱
تأريخ النشر: ۲۶ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۷:۵۸
الفوضى متواصلة في الولايات المتحدة
أصيب شخص بجروح خطيرة واعتقل سبعة آخرون في وقت مبكر الأحد في اشتباكات بين شرطة مدينة فيرغسون بولاية ميزوري الأميركية ومتظاهرين كسروا حظر التجول احتجاجا على مقتل مراهق أسود برصاص ضابط شرطة أبيض.

أصيب شخص بجروح خطيرة واعتقل سبعة آخرون في وقت مبكر الأحد في اشتباكات بين شرطة مدينة فيرغسون بولاية ميزوري الأميركية ومتظاهرين كسروا حظر التجول احتجاجا على مقتل مراهق أسود برصاص ضابط شرطة أبيض.

وقال الكابتن رون جونسون من دورية الطرق السريعة في ميزوري إن الشخص الذي أطلق النار عليه في مطعم حالته خطيرة، مضيفا أن الشرطة لم تتمكن من تحديد هوية المصاب لكنها لم تطلق النار عليه. وقال إنه لم يتم القبض على الشخص الذي أطلق النار.

واعتقل سبعة أشخاص أيضا لأنهم لم ينصرفوا بعد بدء حظر التجول، بحسب جونسون.

وقال إن الشرطة أطلقت الدخان ثم الغاز المسيل للدموع في إطار محاولاتها للوصول إلى المصاب "وليس لأسباب لها علاقة بحظر التجول". ونقل مارة المصاب إلى مستشفى قبل أن تتمكن الشرطة من الوصول إليه.

وأضاف أن شخصا أطلق النار على سيارة تابعة للشرطة لكن لم يقبض عليه وقال "شعرت بخيبة أمل للتصرفات هذه الليلة.. كانت الحشود خلال الليلتين الماضيتين هي لمواطنين مطيعين يحتجون."

وتحدى حوالى مئتي متظاهر في وقت مبكر من الأحد منع التجول الذي دخل حيز التنفيذ في مدينة فرغسن في ولاية ميزوري الأميركية، التي تشهد أعمال عنف منذ مقتل شاب أسود بأيدي شرطيين.

وأعلن حاكم ميزوري جاي نيكسون حالة الطوارئ وفرض حظر التجول في فيرغسون بسبب احتجاجات ذات دوافع عرقية وأعمال نهب بعد مقتل مايكل براون (18 عاما) برصاص ضابط الشرطة دارين ويلسون (28 عاما) في مقاطعة سانت لويس في التاسع من آب/ أغسطس.

وتطالب عائلة وأنصار براون منذ أيام بمحاسبة الضابط الذي أطلق النار عليه. وتحقق وزارة العدل الأميركية في الحادث بحثا عن أي انتهاكات للحقوق المدنية كما تحقق إدارة شرطة مقاطعة سانت لويس في الحادث أيضا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین