رمز الخبر: ۱۰۶۳۰
تأريخ النشر: ۲۵ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۵:۰۵
في الوقت الذي يمر العراق بأزمة يكون فيها بأمس الحاجة إلى الإلتفاف حول الجيش في محاربته الجماعات المسلحة، أكد الزعيم العشائري علي حاتم السليمان، أن مطلب إنشاء الإقليم للمحافظات "المنتفضة" مطلب مستمر

أكد الزعيم العشائري في العراق علي حاتم السليمان، أن مطلب إنشاء الإقليم للمحافظات "المنتفضة" مطلب مستمر لأهل السنة لإدارة محافظاتهم أمنيا وإداريا، وفي حين أشار إلى أن الحكومة الجديدة استعجلت باتخاذ قرار مقاتلة "داعش" من دون حل بعض القضايا، لفت إلى أن قتال "داعش" مؤجل في الوقت الحالي.

وقال السليمان إن "موقفنا من الحكومة الجديدة مرهون بمصداقيتها وموقفها من المحافظات السنية المنتفضة لنعقد بعدها الأمل لمن يريد أن يبدأ بداية جديدة"، مشيرا إلى أن "قضية الأقاليم غير مرتبطة ببقاء المالكي أو رحيله، بل هو مطلب وشرط كل أهل السنة لتلافي الأخطاء في العملية السياسية".


وأضاف السليمان أن "من يضعنا في خانة التقسيم خاطئ، فنحن نريد حفظ الكرامة وحقن الدماء وإدارة محافظاتنا أمنيا وإداريا، وهذا خيارنا وهو من أولوياتنا مع هذه الحكومة"، مبينا أن "داعش ليس همنا الوحيد، وقلنا سابقا أن قتالنا لها مؤجل لحين الانتهاء من قضية حقوقنا وإخراج الميليشيات ووقف القصف".

وأشار السليمان الى أن "الحكومة استعجلت بمقاتلة داعش لأن هذا الأمر ليس نزهة"، مؤكدا "نحن قادرين على مقاتلة داعش كما قاتلنا القاعدة سابقا، والمالكي استخدم داعش حجة لضرب أبناء السنة وهو من سمح بدخولها".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین