رمز الخبر: ۱۰۶۰
تأريخ النشر: ۲۷ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۷:۴۰
قائد الثورة الاسلامية:
أكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ان الاحتجاجات الشعبية امام السفارات الامريكية والدول الغربية تدل على استياء الشعوب من سياسات الاستكبار والصهاينة، موضحا ان الشعوب تدرك جيدا مدى عداء الولايات المتحدة والصهاينة للإسلام.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ان الاحتجاجات الشعبية امام السفارات الامريكية والدول الغربية تدل على استياء الشعوب من سياسات الاستكبار والصهاينة، موضحا ان الشعوب تدرك جيدا مدى عداء الولايات المتحدة والصهاينة للإسلام.

وأعتبر قائد الثورة في كلمة ألقاها اليوم الاثنين في حفل تخرج دفعة جديدة من ضباط الجيش الايراني، أن انتاج وعرض الفيلم الاميركي المسيء الى الإسلام ونبيه الاكرم محمد (ص) ينم عن عجز أعداء الأمة الاسلامية في مواجهة الصحوة‌ الاسلامية ،‌ مؤكداً أن احساسهم بالعجز دفعهم الى القيام بأفعال جنونية مثل قضية انتاج الفيلم المسيء للرسول الاعظم (صلى الله عليه واله وسلم).

وأكد السيد خامنئي أن الشعوب الاسلامية وجهت اصابع الاتهام الى الولايات المتحدة الامريكية وبعض الدول الغربية من منطلق معرفتهم بسياسات الدول المتغطرسة والصهيونية المعادية للاسلام.

وشدد قائد الثورة الاسلامية الايرانية على ضرورة الحيلولة دون تكرار مثل هذه الاساءات لنبي الرحمة محمد (صلى الله عليه واله وسلم)، وأنه ينبغي على الساسة الامريكان والغربيين أن يضعوا حداً لمثل هذه الافعال الجنونية وأن يثبتوا عملياً بأنهم غير متورطين في هذه الجريمة الكبرى.

ولفت قائد الثورة الى ان زعماء الأنظمة الاستكبارية يحجمون عن التنديد بهذه الجريمة ويدّعون بأنهم غير متورطين بهذه القضية، مؤكداً أننا لا نريد هنا اثبات مشاركتهم في قضية الفيلم المسيء للرسول الاعظم (صلى الله عليه واله وسلم) ولكن طريقة تفاعل الساسة الامريكان وبعض المسؤولين الاوروبيين مع ‌هذه القضية جعلتهم مقصرين عند الرأي العام لذا عليهم ان يثبتوا عمليا لا من خلال التصريحات براءتهم من هذه الجريمة الجسيمة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین