رمز الخبر: ۱۰۵۹
تأريخ النشر: ۲۷ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۸
مكارم شيرازي:
اشار احد مراجع الدين العظام في قم المقدسة الى نشر الفيلم المسيء للنبي محمد (ص)، مؤكدا ان منطق قادة امريكا يرتكز على الاساءة للمقدسات.
شبکة بولتن الأخباریة: اشار احد مراجع الدين العظام في قم المقدسة الى نشر الفيلم المسيء للنبي محمد (ص)، مؤكدا ان منطق قادة امريكا يرتكز على الاساءة للمقدسات.

وافادت وكالة مهر للانباء بأن آية الله ناصر مكارم شيرازي قال في بداية درس البحث الخارج في الفقه في المسجد الاعظم بقم المقدسة: ان الفيلم الذي انتجه احد الصهاينة في امريكا باستلامه خمسة ملايين دولار، يمثل قمة الصلافة.

واوضح ان الامريكيين وبانتاجهم هذا الفيلم انما يذهبون بسمعتهم، من ناحيتين، وتابع ان قادة امريكا حاولوا التغلغل في مصر من خلال الخديعة لعلهم يصادرون الصحوة الاسلامية لصالحهم، الا انهم من خلال انتاجهم لهذا الفيلم واساءتهم لأقدس مقدسات المسلمين، أسفروا عن وجههم الحقيقي للجيع، واثبتوا مدى حقارتهم وصلافتهم.

واردف: انهم بانتاجهم هذا الفيلم ارادوا الايقاع بين المسلمين والمسيحيين، الا ان هذه المؤامرة احبطت من خلال الرد الموحد للمسلمين في الوقت المناسب.

واشار الى ادعاء الامريكيين حرية الرأي وسماحهم لأنفسهم الاساءة لمقدسات مليار و400 مليون مسلم، الا انه اذا اراد احد ان يتحدث عن الهولوكوست يدينونه ويسجنونه.

وتابع ان منطق قادة امريكا في انتاج هذا الفيلم ونشره، ضد مقدسات المسلمين، يشير الى رذالتهم ودناءتهم.

واردف: يخطئ الذين مازالوا يطمعون بالحصول على المساعدة من امريكا والكيان الصهيوني، إذ ان عليهم ان يعتبروا من هذه الحادثة، وان يدركوا المنطق الوحشي لأولئك وجرائمهم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین