رمز الخبر: ۱۰۵۶۷
تأريخ النشر: ۱۶ مرداد ۱۳۹۳ - ۰۰:۴۰
بولتن نيوز : أفاد مسؤول محلي في محافظة نينوى، اليوم الأربعاء، بأن قضاء مخمور جنوب شرق الموصل سقط بيد مسلحي تنظيم "داعش" بعد معارك ضارية مع قوات البيشمركة التي انسحبت من القضاء.

بولتن نيوز : أفاد مسؤول محلي في محافظة نينوى، اليوم الأربعاء، بأن قضاء مخمور جنوب شرق الموصل سقط بيد مسلحي تنظيم "داعش" بعد معارك ضارية مع قوات البيشمركة التي انسحبت من القضاء.

وقال المسؤول إن "معاركاً اندلعت، مساء اليوم، بين مسلحي تنظيم داعش الإرهابي وقوات البيشمركة الكردية في قضاء مخمور (80 كم جنوب شرق الموصل)".
وأضاف المسؤول المحلي الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "قوات البيشمركة انسحبت من القضاء عل اثر تلك المعارك وسقط بيد المسلحين".
وكان مصدر مطلع في محافظة نينوى أفاد، اول امس الاثنين بأن مسلحين حشدوا قواتهم قرب قضاء مخمور جنوب شرق الموصل والقريب من محافظة أربيل تمهيدا لدخوله.
ويبعد قضاء مخمور عن مدينة أربيل بنحو 40 كم وله أربع نواح هي ديبة كة وقراج وكنديناوة والكوير، ويقع القضاء بين ثلاث محافظات مهمة هي نينوى وأربيل وكركوك.

سقوط الكوير بيد داعش من جديد
في غضون ذلك،أفاد مسؤول محلي في محافظة نينوى، بأن ناحية الكوير شرقي الموصل سقطت بيد مسلحي تنظيم "داعش" بعد انسحاب قوات البيشمركة منها.

وقال المسؤول إن "مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية أو ما يعرف بداعش استعادوا السيطرة على ناحية الكوير (35 كم شرقي الموصل) بالكامل بعد انسحاب قوات البيشمركة منها".
وأضاف المسؤول المحلي الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "المسلحين قاموا برفع رايات التنظيم السوداء فوق المباني الحكومية في الناحية".

وكان مصدر محلي في محافظة نينوى أفاد، في وقت سابق من اليوم الأربعاء (6 آب 2014)، بأن قوات البيشمركة استعادت السيطرة على ناحية الكوير شرقي الموصل بعد ساعات من سيطرة تنظيم "داعش" على الناحية، فيما أكد أن العملية أسفرت عن مقتل وإصابة 54 عنصرا من التنظيم.يم "داعش" بعد معارك ضارية مع قوات البيشمركة التي انسحبت من القضاء.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین