رمز الخبر: ۱۰۵۵۱
تأريخ النشر: ۱۴ مرداد ۱۳۹۳ - ۰۲:۳۱
افاد مصدر مطلع في محافظة نينوى العراقية، الاثنين، بأن مسلحين حشدوا قواتهم قرب قضاء مخمور جنوب شرق الموصل والقريب من محافظة اربيل تمهيدا لدخوله.

افاد مصدر مطلع في محافظة نينوى العراقية، الاثنين، بأن مسلحين حشدوا قواتهم قرب قضاء مخمور جنوب شرق الموصل والقريب من محافظة اربيل تمهيدا لدخوله. 
 
وقال المصدر إن "مجاميع كبيرة من المسلحين بدأوا، ظهر اليوم، بتحشيد قواتهم تمهيدا لدخول قضاء مخمور، (80 كم جنوب شرق الموصل)".

وأضاف المصدر، أن "قوات البيشمركة يتحصنون حاليا في القضاء من اجل صد هجوم المسلحين". 

ويبعد قضاء مخمور عن مدينة اربيل بنحو، ( 60 كيلومتراً)، ولها أربع نواحٍ هي ديبة كة وقراج وكنديناوة والكوير، ويقع قضاء مخمور بين ثلاث محافظات مهمة في العراق هي نينوى أربيل وكركوك. 

وكان مصدر مطلع في محافظة نينوى قال في، حديث سابق اليوم، إن اهالي ناحية بعشيقة شمال شرق المحافظة تشهد نزوح جماعي، فيما اشار الى ان الايزيدين بداوا بدخول الاسلام خشية قتلهم من قبل المسلحين.

وتعتبر مدينة الموصل أكثر المدن العراقية التي تتمتع بتنوع ديني وقومي منذ آلاف السنين، إذ تتواجد في المدينة القوميات العربية والكردية والتركمانية والآشورية والكلدانية والسريانية والأرمنية، والمكونات الكاكائية والشبكية وأتباع الديانات الإسلامية والمسيحية والأيزيدية والصابئة.

يشار إلى ان مسلحي تنظيم "داعش" يسيطرون منذ التاسع من حزيران الماضي، على مناطق واسعة من محافظة نينوى، ما دفع بالحكومة العراقية الى اعلان حالة التأهب القصوى في عموم البلاد.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین