رمز الخبر: ۱۰۵۴۱
تأريخ النشر: ۱۳ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۷:۳۲
بالتوازي مع تقدمه نحو كردستان العراق وتضييقه الخناق على الإقليم، اندلعت اليوم الإثنين اشتباكات دامية بين الجيش العراقي والتنظيم المسلح في مناطق بالقرب من العاصمة بغداد.

بولتن نيوز: أفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية، اليوم الاثنين، بأن اشتباكات اندلعت بين الجيش العراقي وعناصر "داعش" في منطقتي النباعي والمشاهدة شمالي بغداد، ما اسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين، مؤكدا ان الاشتباكات لاتزال مستمرة.

وقال المصدر في حديثه لمراسل بولتن نيوز إن "أكثر من 250 عنصرا من تنظيم داعش مزودين بأسلحة متوسطة وثقيلة وسيارات بيك أب رباعية الدفع مجهزة بأحاديات انتشروا في منطقتي النباعي والمشاهدة شمالي بغداد"، مشيرا إلى أن "لواء في الجيش تابع للفرقة 17 يسانده لواء اخر من الفرقة السابعة دخلا في اشتباكات مسلحة مع عناصر التنظيم".

وأوضح المصدر أن "العديد من القتلى والجرحى سقطوا من الطرفين"، مؤكدا أن "الاشتباكات لاتزال مستمرة لغاية الان".

والنباعي منطقة زراعية ذات غالبية سنية تقع قرب قضاء التاجي، شمالي بغداد، وكانت تعد من الحواضن الرئيسة لتنظيم القاعدة منذ العام 2003، كما اتخذت لفترة طويلة كمقر لزعيم تنظيم القاعدة السابق أبو أيوب المصري الذي قتل في نيسان 2010 خلال عملية مشتركة بين القوات العراقية والأميركية.

وتقع منطقة المشاهدة الى الشمال من العاصمة، وتشهد بين فترة واخرى تحركات للمسلحين، حيث كان لتنظيم القاعدة ملاذا امنا فيها، بعدها صار "داعش" يحرك خلاياه النائمة من تلك المنطقة.

وشهدت العاصمة بغداد، امس الاحد، اندلاع اشتباكات عنيفة بين الجيش العراقي وعناصر تنظيم "داعش" في منطقة الزيدان بقضاء أبو غريب غربي العاصمة، اسفرت عن قتل وجرح العشرات من عناصر تنظيم "داعش".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین