رمز الخبر: ۱۰۵۲۶
تأريخ النشر: ۱۱ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۶:۴۵
وسيطر الجيش السوري منتصف نيسان/ابريل بشكل شبه كامل على منطقة القلمون بعد معارك عنيفة استمرت اشهرا. ولجأ العديد من المسلحين الى تلال ومغاور واودية في جبال القلمون بعد انسحابهم من البلدات والقرى

بولتن نيوز: قتل ما لا يقل عن 200 مسلح من تنظيم "الدولة الاسلامية" وجبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة، في معارك مع الجيش السوري في منطقة القلمون شمال دمشق عند الحدود مع لبنان، حسب ما افادت مصادر سورية لبولتن نيوز.

وأوضحت المصادر أن الجيش السوري تصدى لمحاولة الجماعات المسلحة التسلل من جرود عرسال اللبنانية إلى داخل الأراضي السورية،.

من جهته، اكد مصدر امني سوري لفرانس برس ان "مجموعات ارهابية حاولت ليل امس التسلل من الاراضي اللبنانية باتجاه جرود القلمون، وتصدت وحدات من الجيش لهذا التسلل وتمكنت من قتل اعداد كبيرة منهم".

ونقل التلفزيون السوري عن مصدر عسكري قوله ان قوات الجيش "تتصدى لمحاولة مجموعات ارهابية التسلل من الحدود اللبنانية- جرود عرسال (وهي بلدة ذات غالبية سنية متعاطفة مع المسلحين السوريين في شرق لبنان) الى بلدة الجبة بالقلمون بريف دمشق، وتقضي على العشرات منهم".

وسيطر الجيش السوري منتصف نيسان/ابريل بشكل شبه كامل على منطقة القلمون بعد معارك عنيفة استمرت اشهرا. ولجأ العديد من المسلحين الى تلال ومغاور واودية في جبال القلمون بعد انسحابهم من البلدات والقرى، وهم ينطلقون من هذه المخابىء لتنفيذ عمليات مباغتة على مواقع وحواجز لقوات الجيش السوري.

ويقدر المرصد عدد المقاتلين الذين لجأوا الى جرود القلمون بنحو اربعة آلاف مقاتل، غالبيتهم من تنظيم "الدولة الاسلامية" الجهادي، وجبهة النصرة (ذراع القاعدة في سوريا)، وبعض الكتائب الاسلامية الصغيرة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین