رمز الخبر: ۱۰۵۲۴
تأريخ النشر: ۱۱ مرداد ۱۳۹۳ - ۱۵:۰۳
ونقلت الوكالة عن المصدر قوله إن "الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لديها أي نية بشأن ارسال قوات عسكرية الى العراق".

نفت وزارة الخارجية الإيرانية، الجمعة، دخول قوات إيرانية الى إقليم كردستان العراق، مؤكدة أن الجمهورية الاسلامية لا تمتلك أي برنامج بهذا الخصوص. وقالت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية إن "مصدرا مطلعا في الخارجية الايرانية فند ما نشرته صحيفة الشرق الاوسط بشأن دخول قوات ايرانية خاصة الى اقليم كردستان العراق".

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله إن "الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لديها أي نية بشأن ارسال قوات عسكرية الى العراق".

يشار الى أن صحيفة "الشرق الأوسط" الدولية ذكرت بعددها الصادر في 30 تموز/يوليو عن مصدر أمني كردي رفيع في محافظة كركوك أن قوة إيرانية مكونة من 200 عنصر وصلت إلى محافظة كركوك عن طريق مطار السليمانية وذلك بتسهيلات من قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه الرئيس العراقي السابق جلال الطالباني.

وحسب المصدر فإن قادة القوة الإيرانية أبلغوا القوات الأمنية في طوزخورماتو بأنهم يملكون تصاريح وموافقات رسمية من القيادات العليا في الاتحاد الوطني الكردستاني في السليمانية وأنهم قبل أن يدخلوا كركوك حطت طائرتهم في مطار السليمانية وجرى توفير كافة التسهيلات اللازمة لهم وإيصالهم إلى كركوك.

ونفى الاتحاد الوطني الكردستاني هذه الأنباء ووصفها بـ "مجموعة من الأكاذيب". وقال نظير عبد الله، القيادي في الاتحاد الوطني والنائب في مجلس النواب العراقي، نحن كاتحاد وطني لن نتدخل بأي شكل من الأشكال في أمور الحكومة، لأن هناك فرقا بين أمور الحكومة والحزب. وأضاف رغم أن الاتحاد الوطني لديه علاقات واسعة مع كافة الأطراف في المنطقة، فإننا نؤكد على أنه لا يحق لأية دولة من دون موافقة حكومة إقليم كردستان والحكومة العراقية أن تتدخل في الشؤون الداخلية لإقليم كردستان، إذن ما ورد بهذا الخصوص ليس سوى مجموعة من الأكاذيب الكبيرة، ونحن ننفيها جملة وتفصيلا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین