رمز الخبر: ۱۰۴۶۴
تأريخ النشر: ۰۱ مرداد ۱۳۹۳ - ۲۰:۰۲
يفشلون ثم يهددون
وقد اضطر رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري تأجيل جلسة اختيار رئيس للجمهورية إلى غد الخميس نتيجة فشل الأحزاب الكردية في التوافق على مرشح نهائي للمنصب.

بعد أن فشل في حسم مرشحه النهائي لتولي منصب رئاسة الجمهورية في العراق، حذر الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة رئيس الجمهورية جلال الطالباني، الاربعاء، من أن الأكراد سينسحبون من العملية السياسية برمتها اذا تم تمرير مرشح غير كردي لرئاسة الجمهورية، فيما ابدى استغرابه من كثرة المرشحين للمنصب.

وقد اضطر رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري تأجيل جلسة اختيار رئيس للجمهورية إلى غد الخميس نتيجة فشل الأحزاب الكردية في التوافق على مرشح نهائي للمنصب.

وقال القيادي البارز في الاتحاد ملا بختيار خلال مؤتمر صحافي عقب اجتماع مشترك مع الحزب الديمقراطي الكردستاني حضره بولتن نيوز إن "منصب رئاسة الجمهورية هو من استحقاق الكرد وهذا تم التوافق عليه"، مشيراً الى أن "الكرد لم يقدموا اي مرشح لرئاسة البرلمان".

وأضاف بختيار أن "الكرد سينسحبون من الحكومة والعملية السياسية برمتها اذا مرر مجلس النواب غير كردي لرئاسة الجمهورية"، مؤكداً في ذات الوقت أن "تقرير المصير هو حق يقرره الشعب".

يذكر أن الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني، عقدا اليوم الأربعاء، اجتماعا في اربيل للاتفاق على تحديد مرشح منصب رئيس الجمهورية.

وكان مصدر مطلع كشف، في وقت سابق من اليوم الاربعاء عن وجود خلافات داخل التحالف الكردستاني بشأن اختيار مرشح التحالف لمنصب رئيس الجمهورية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین