رمز الخبر: ۱۰۴۴۷
تأريخ النشر: ۳۱ تير ۱۳۹۳ - ۱۴:۵۰
وأكد مصدر مطلع يعمل في جهاز أمني حسّاس إشترط عدم ذكر اسمه لخطـورة المعلومات احبطنا مخططا للقيام بانقلاب عسكري داخل المنطقة الخضراء واغتيال شخصيات سياسية

تمكـّنت أجهزة أمنية حسّاسة من احباط مخطط انقلابي لاسقاط الحكومة بدعم وتمويل سعودي ـ قطري.

وأكد مصدر مطلع يعمل في جهاز أمني حسّاس إشترط عدم ذكر اسمه لخطـورة المعلومات احبطنا مخططا للقيام بانقلاب عسكري داخل المنطقة الخضراء واغتيال شخصيات سياسية وامنية رفيعة من قبل جماعة ارهابية كانت تعمل مع المطلوب للقضاء بتهم ارهابية طارق الهاشمي وكانت تخطط بشكل حثيث لتدبير المحاولة الفاشلة والتي تقف خلفها جهات "استخبارية" سعودية ـ قطرية لتصعيد العمليات الارهابية في الاونة الاخيرة وهي كانت احدى مقدمات تنفيذ المخطط الفاشل.

وكشف المصدر ان هذا المخطط تم الاعداد له خلال اجتماع جرى في عاصمة دولة مجاورة مطلع الشهر الجاري وحضره قيادات من حزب البعث المحظور وضباط من المخابرات والجيش المنحليّن وعدد من قادة ما يسمى بفصائل المقاومة العراقية يتقدمهم المجرم حارث الضاري وطارق الهاشمي برعاية رئيسي مخابرات قطر والسعودية حيث تناول الاجتماع ادق تفاصيل العملية وجرت نقاشات عن بدء ساعة الصفر التي تم افشالها والتقاط اشاراتها واعتقال المنفذين.

وأوضح المصدر ان عددا من مسؤولي الاستخبارات في قطر والسعودية التقوا ايضا في العاصمة المذكورة واجروا محادثات سرية بشأن شن عملية لحرب إقليمية ارهابية مشتركة تنفـّذ في العراق وسورية.

وأضاف المصدر ان مؤامرة إسقاط العملية السياسية ليست وليدة الصدفة وإنما كان مخططا لها منذ 5 سنوات من قبل قطر والسعودية وان التهيئة كانت على مستوى التسليح والتدريب والخطط.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین